التصنيفات
الأخبار

نادي الأسير: الصليب الأحمر يزور البرغوثي الخميس

قالت اللجنة الإعلامية المنبثقة على هيئة شؤون الأسرى والمحررين، ونادي الأسير الفلسطيني، اليوم الأربعاء، أن الصليب الأحمر سيزور الأسير مروان البرغوثي يوم غد الخميس.
يشار إلى أن البرغوثي المضرب عن الطعام لليوم الرابع والعشرين على التوالي قد تم نقله إلى معتقل الجلمة (كيشون)، بحسب ‘معاريف’، في الزنزانة رقم 201.
وأكد رئيس نادي الأسير الفلسطيني، قدورة فارس، أنه وبعد التواصل مع الجهات ذات العلاقة، فإن اللجنة الدولية للصليب الأحمر ستنفّذ زيارة للأسير مروان البرغوثي يوم غدٍ الخميس، وذلك بعد منع إدارة مصلحة سجون الاحتلال للمحامين واللجان الدولية من زيارته منذ بدء إضرابه بتاريخ 17 نيسان/ أبريل الماضي,
وفي سياق ذي صلة، التقى رئيس الهيئة العامة للشؤون المدنية، وعضو اللجنة المركزية لحركة فتح، حسين الشيخ، في مقر الهيئة برام الله، اليوم الأربعاء، مع رئيس البعثة الدولية للصليب الأحمر، جاك دي مايو، يرافقه مدير البعثة في القدس كرستيان كاردون، ومستشارة رئيس البعثة جمانة الجاعوني.
وبحث الشيخ مع وفد الصليب الأحمر، قضية الأسرى المضربين عن الطعام في سجون الاحتلال لليوم الرابع والعشرين على التوالي، وطالب بأن يأخذ الصليب الأحمر دوراً أكثر فعالية لتحقيق المطالب الإنسانية للأسرى المضربين.
وأكد الشيخ على الدور والمسؤوليات الكبيرة التي يضطلع بها الصليب الأحمر تجاه القضايا والظروف الإنسانية التي يعيشها الشعب الفلسطيني.

التصنيفات
الأخبار

إضراب الكرامة: صحة البرغوثي تتدهور بشكل خطير

أكدت اللجنة الإعلامية لإضراب الحرية والكرامة، اليوم الإثنين، أن تدهورًا صحيًا خطيرًا طرأ على الوضع الصحي للأسير النائب في المجلس التشريعي وعضو اللجنة المركزية لحركة فتح وقائد الإضراب الجماعي، مروان البرغوثي، المضرب عن الطعام برفقة أكثر من 1500 أسير لليوم الثامن على التوالي.
وأشارت اللجنة المنبثقة عن هيئة شؤون الأسرى والمحررين ونادي الأسير الفلسطيني إلى أن التدهور الصحي على حالة الأسير البرغوثي استدعى طلب مدير سجن “الجلمة” منه بأخذ علاج فوري، ولكنّ الأسير البرغوثي رفض ذلك قطعيًا، كما وطلب أيضًا من الأسير المضرب ناصر أبو حميد إقناع الأسير البرغوثي بتلقّي العلاج، إِلَّا أنه رفض الانصياع لهم، مصرّحًا بأنه إذا ما فقد الأسير البرغوثي الحياة فإنه “سيموت شهيدًا”، وعلى إثر موقفه ذلك قامت إدارة السجن بنقل الأسير أبو حميد من “الجلمة” إلى سجن “ايشل”.
يذكر أن إدارة سجون الاحتلال ما زالت تواصل منع المحامين من زيارة الأسرى المضربين منذ بدء الإضراب، وأن المعلومات التي ترد إلى المؤسسات الحقوقية واللجنة الإعلامية من داخل السّجون تصل بصعوبة بالغة.
وكان عدد المضربين حتى ظهر يوم أول أمس السبت قد بلغ 1500 أسير، انضم إليهم مساء ذات اليوم 40 أسيرا من سجن “ريمون”، كما انضم للإضراب صباح أمس 40 آخرون من سجن “مجدو”، وبهذا يصل عدد الأسرى المضربين إلى 1580 أسيرا، والعدد مرشح للزيادة.

التصنيفات
الأخبار

من البرغوثي إلى طلبة فلسطين: "ﺍﻟﻌﻠﻢ ﺳﻼحكم لتحرير الوطن"

يشارك عضو اللجنة المركزية لحركة فتح والنائب في المجلس التشريعي، الأسير مروان البرغوثي (58 عاما)، برفقة 1500 أسير في سجون الاحتلال الإسرائيلي بإضراب ‘الحرية والكرامة’ المفتوح عن الطعام، لاستعادة حقوقهم التي سلبتها إدارة سجون الاحتلال منهم، وذلك ابتداء من اليوم، الإثنين، بالتزامن مع يوم الأسير الفلسطيني.
وكانت إدارة سجون الاحتلال قد شرعت بحملة تنقلات بحق الأسرى المضربين عن الطعام منذ صباح اليوم، إلى أقسام العزل في السجون والمعتقلات، كان البرغوثي من ضمن من شملتهم الحملة، وتم نقله إلى عزل الجلمة، وذلك في محاولة لمواجهة الإضراب وإفشاله.
وفي هذا السياق، وجه الأسير البرغوثي، والمحكوم بخمس مؤبدات، رسالة من داخل المعتقل إلى شباب فلسطين عموما وإلى طلبة المدارس خصوصا، جاء فيها: ‘أﺧﻂ ﻟﻜﻢ ﻫﺬه ﺍﻟﺮﺳﺎﻟﺔ ﻣﻦ ﺯﻧﺰﺍﻧﺘﻲ ﺍﻟﺼﻐﻴﺮﺓ، ﺍﻟﺼﻐﻴﺮﺓ ﻋﻠﻰ ﺍﻷﺳﻴﺮ ﺍﻟﻜﺒﻴﺮ ﻭﻋﻠﻰ ﺍﻟﺤﺮ، ﻓﺎﻟﻘﻴﻮﺩ ﺍﻟﺘﻲ ﺗﻜﺒﻞ ﺍﻟﺠﺴﺪ ﺗﻌﺠﺰ ﻋﻦ ﺗﻜﺒﻴﻞ ﺍلإﺭاﺩﺓ، ﻓﺎﻟﺮﻭﺡ ﺗﺘﻐﺬﻯ ﻋﻠﻰ ﺣﺐ ﻓﻠﺴﻄﻴﻦ ﺃﺭﺿﺎ ﻭﺷﻌﺒﺎ، ﻭإﻧﻲ ﻓﻲ ﺃﺻﻐﺮ ﺑﻘﻌﺔ ﻋﻠﻰ ﺃﺭﺽ ﺍﻟﻮﻃﻦ ﻭﺍﺣﺔ ﻋﺸﻖ ﻭﺣﺮﻳﺔ ﻭﺃﻧﺸﻮﺩﺓ ﺻﺒﺎﺡ ﺟﻤﻴﻞ ﺗﺼﺪﺡ ﺗﺤﺖ ﻇﻞ ﺭﺍﻳﺔ ﻓﻠﺴﻄﻴﻦ ﺍﻟﻌﺎﻟﻴﺔ’.
وتابع برغوثي ‘ﺍﻟﺴﺠﻦ ﻟﻴﺲ ﺍﻷﺳﻮﺍﺭ ﺍﻟﻌﺎﻟﻴﺔ، ﻭﻻ ﺍﻷﺑﻮﺍﺏ ﺍﻟﻤﻐﻠﻘﺔ، ﻭﻻ ﺍﻷﺳﻼﻙ ﺍﻟﺸﺎﺋﻜﺔ، ﻭﻻ ﻋﺘﻤﺔ ﺍﻟﺰﻧﺎﺯﻳﻦ، ﻭﻻ ﺿﻴﻖ ﺍﻟﻤﻜﺎﻥ، ﺇﻧﻤﺎ ﺍﻟﺤﺮﻣﺎﻥ ﻣﻦ ﻛﻞ ﺷﻲﺀ ﺑﺴﻴﻂ ﻻ ﻳﺨﻄﺮ ﻋﻠﻰ ﺑﺎﻝ ﺃﺣﺪ ﺧﺎﺭﺝ ﺍﻟﺴﺠﻦ. ﻭﻟﻜﻦ ﺍﻧﻄﻼﻗًﺎ ﻣﻦ إﻳﻤﺎﻧﻪ أﻥ ﺍﻟﺤﺮ ﻓﻲ ﺍﻟﺰﻧﺰﺍﻧﺔ ﻻ ﻳﻤﻜﻦ ﺍﺳﺘﻌﺒﺎﺩه ﺧﺎﺭﺟﻬﺎ، ﻟﻘﺪ ﺗﻤﻜﻦ ﺍﻷﺳﻴﺮ ﺍﻟﻔﻠﺴﻄﻴﻨﻲ ﻣﻦ ﺗﺤﻮﻳﻞ ﺍﻟﺴﺠﻦ ﺇﻟﻰ ﻗﺎﻋﺪﺓ ﻟﻠﻨﻀﺎﻝ ﻭﺍﻟﻔﻜﺮ ﻭﺍﻟﺜﻘﺎﻓﺔ ﻭﺗﻌﺰﻳﺰ ﺍﻹﺭﺍﺩﺓ ﻭﺗﻌﻤﻴﻖ ﺍﻹﻧﺘﻤﺎﺀ، ﻭﻟﻘﺪ ﺃﺭﺍﺩﻭﻩ ﻫﺆﻻﺀ ﺍﻟﻤﺴﺘﻌﻤﺮﻭﻥ ﻣﻘﺒﺮﺓ ﻟﻠﻤﻨﺎﺿﻠﻴﻦ، ﻟﻜﻨ الأسرى ﺑﺼﻤﻮﺩﻫﻢ ﻭﺇﺭﺍﺩﺗﻬﻢ ﻭﺍﺟﻬﻮﺍ ﺍﻟﺠﻼﺩ ﻭﺍﻟﺴﺠﺎﻥ، ﻭﺻﻨﻌﻮﺍ ﻣﻦ ﺍﻟﺴﺠﻦ ﻣﺤﻄﺔ ﻟﺘﺠﺪﻳﺪ ﺍﻟﻘﻮﺓ ﻭﺗﻌﺰﻳﺰ ﺍلإﻧﺘﻤﺎﺀ ﻭﺻﻘﻞ ﺍﻟﺘﺠﺮﺑﺔ، ﻭﺇﻥ ﺳﺮ ﺍﻟﺼﻤﻮﺩ ﻭﺍﻟﺜﺒﺎﺕ ﻭﺍﻟﻌﻨﻔﻮﺍﻥ ﻫﻮ ﺇﻳﻤﺎﻧﻨﺎ ﺍﻟﻌﻤﻴﻖ ﺑﻌﺪﺍﻟﺔ ﻣﺎ ﻧﻨﺎﺿﻞ ﻣﻦ ﺃﺟﻠﻪ، ﻭﻧﻀﺤﻰ ﻓﻲ ﺳﺒﻴﻠﻪ، ﻭﻓﻠﺴﻄﻴﻦ ﻫﻲ ﺃﻋﺪﻝ ﻭﺃﻧﺒﻞ ﻗﻀﺎﻳﺎ ﺍﻟﻌﺼﺮ، ﻭﻟﻬﺬﺍ ﻧﻀﺤﻲ ﺑﻔﺮﺡ ﻭﺳﻌﺎﺩﺓ ﻭﺑﻜﻞ ﻣﺎ ﻧﻤﻠﻚ ﻟﺘﻜﻮﻥ ﺑﻼﺩﻧﺎ ﺣﺮﺓ ﻭﺳﻴﺪﺓ، ﻷﻥ ﺍﻟﻮﻃﻦ ﺍﻟﺤﺮ ﻭﺍﻟﺴﻴﺪ ﻫﻮ ﺍﻟﺬﻱ ﻳﻌﻄﻲ ﻣﻌﻨﻰ ﻟﻠﻜﺮﺍﻣﺔ ﻭﺍﻟﺸﺮﻑ’.

وأضاف البرغوثي ‘أﻥ ﺍﻟﻨﻀﺎﻝ ﻣﻦ ﺃﺟﻞ ﺍﻟﺤﺮﻳﺔ ﻫﻮ ﺃﻋﻠﻰ ﺩﺭﺟﺎﺕ، ﺑﻞ ﺫﺭﻭﺓ ﺍﻟﻤﺸﺎﻋﺮ ﺍﻹﻧﺴﺎﻧﻴﺔ، ﻭﺷﻌﺒﻨﺎ ﺍﻟﻌﻈﻴﻢ ﻳﻘﺎﻭﻡ ﻭﻳﻨﺎﺿﻞ ﻣﻨﺬ ﻣﺎ ﻳﺰﻳﺪ ﻋﻦ ﻣﺎﺋﺔ ﻋﺎﻡ ﻭﺃﺷﻌﻞ ﺍﻟﺜﻮﺭﺍﺕ ﻭﺍلاﻧﺘﻔﺎﺿﺎﺕ ﻭﺍﻟﻬﺒﺎﺕ ﺍﻟﺸﻌﺒﻴﺔ ﻭﻗﺎﻭﻡ ﺑﻜﺎﻓﺔ ﺍﻷﺷﻜﺎﻝ، ﻭﻣﻘﺎﻭﻣﺔ ﺍﻟﻤﺴﺘﻌﻤﺮ ﺗﺘﻌﺪﺩ ﺃﺷﻜﺎﻟﻬﺎ ﺑﻤﺎ ﻓﻲ ﺫﻟﻚ ﺑﺎﻟﻌﻠﻢ ﻭﺍﻟﺜﻘﺎﻓﺔ ﻭﺍﻷﺩﺏ ﻭﺍﻟﻔﻦ ﻭﺍﻟﺮﻭﺍﻳﺔ ﻭﺍﻟﺸﻌﺮ ﻭﺍﻟﺮﺳﻢ ﻭﺍﻟﻤﻮﺳﻴﻘﻰ ﻭﺍﻟﻔﻠﻜﻠﻮﺭ ﺍﻟﺸﻌﺒﻲ ﻭﺍﻟﺘﺮﺍﺙ، ﻭﺑﻔﻼﺣﺔ ﺍﻷﺭﺽ ﻭﺯﺭﺍﻋﺘﻬﺎ، ﻭﺑﻨﺎﺀ ﺍﻟﻤﺪﺍﺭﺱ ﻭﺍﻟﺠﺎﻣﻌﺎﺕ ﻭﺍﻟﻤﻌﺎﻫﺪ، ﻭﺑإﻧﺘﺎﺝ ﻣﺼﻨﻮﻋﺎﺕ ﻭﻃﻨﻴﺔ، ﻭﺑﻤﻘﺎﻃﻌﺔ ﺍﻟﺒﻀﺎﺋﻊ ﺍﻹﺳﺮﺍﺋﻴﻠﻴﺔ، ﻭﺑﻔﻀﺢ ﺟﺮﺍﺋﻢ ﺍﻹﺣﺘﻼﻝ’.

وتابع ‘ﺃﺣﺒﺘﻲ ﺍﻟﻄﺎﻟﺒﺎﺕ ﻭﺍﻟﻄﻠﺒﺔ، ﺃﺑﻨﺎﺋﻲ ﺍﻷﻋﺰﺍﺀ، ﻭﺃﻧﺘﻢ ﺗﻘﺮﺃﻭﻥ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﺮﺳﺎﻟﺔ ﺳﺄﻛﻮﻥ ﻓﻲ ﺯﻧﺰﺍﻧﺔ ﺍﻟﻌﺰﻝ ﺍلاﻧﻔﺮﺍﺩﻱ، ﻓﻲ ﺍﻟﻤﻜﺎﻥ ﺍﻟﺬﻱ ﻻ ﺗﺪﺧﻠﻪ ﺃﺷﻌﺔ ﺍﻟﺸﻤﺲ، ﺳﺄﻛﻮﻥ ﻭﺣﻴﺪًﺍ، ﻭﻟﻜﻦ ﻛﻞ ﺃﻧﺸﻮﺩﺓ ﺻﺒﺎﺡ ﺗﻬﺘﻔﻮﻥ ﺑﻬﺎ ﺳﺘﺼﻞ ﺇﻟﻰ ﺃﺳﻤﺎﻋﻨﺎ، ﻓﻨﺤﻦ ﻧﺨﻮﺽ ﻣﻌﺮﻛﺔ ﺍﻟﺤﺮﻳﺔ ﻭﺍﻟﻜﺮﺍﻣﺔ ﻣﻦ ﺧﻼﻝ ﺍﻹﺿﺮﺍﺏ ﺍﻟﻤﻔﺘﻮﺡ ﻋﻦ ﺍﻟﻄﻌﺎﻡ، ﻭﻫﺬﺍ ﻫﻮ ﺳﻼﺡ ﺍﻷﺳﺮﻯ، ﻛﻤﺎ ﻫﻮ ﺍﻟﻌﻠﻢ ﺳﻼﺣﻜﻢ ﻟﺘﺤﺮﻳﺮ ﻭﻃﻨﻜﻢ ﻭﺷﻌﺒﻜﻢ، ﻷﻥ ﻃﺮﻳﻖ ﺍﻟﺤﺮﻳﺔ ﻟﺒﻼﺩﻧﺎ ﺷﺎﻕ ﻭﻃﻮﻳﻞ ﻭﺻﻌﺐ، ﻓﺎﻟﺤﺮﻳﺔ ﻫﻲ ﺍﻟﻘﻴﻤﺔ ﺍﻟﻌﻠﻴﺎ ﻟﻠﺸﻌﻮﺏ ﻭﺍﻟﻜﺮﺍﻣﺔ ﺍﻹﻧﺴﺎﻧﻴﺔ، ﻭإﻥ ﺍﻟﻨﻀﺎﻝ ﻣﻦ ﺃﺟﻞ ﺍﻟﺤﺮﻳﺔ ﻫﻮ ﺍﻟﺘﺠﺴﻴﺪ ﻷﻋﻈﻢ ﻣﻌﺎﻧﻲ ﺍﻟﺤﺮﻳﺔ ﺫﺍﺗﻬﺎ، ﻭإﻥ ﺇﺧﻮﺗﻜﻢ ﺍﻷﺳﺮﻯ ﻗﺪ ﺃﺧﺘﺎﺭﻭﺍ ﻃﺮﻳﻖ ﺍﻟﻤﻘﺎﻭﻣﺔ ﻟﻨﻈﺎﻡ ﺍﻷﺑﺎﺭﺗﻬﺎﻳﺪ ﻭالاﺣﺘﻼﻝ، ﻭﺃﻗﻮﻝ ﻟﻜﻢ أﻥ ﺍﻹﺑﺪﺍﻉ ﻓﻲ ﻣﻘﺎﻭﻣﺔ ﺍﻟﻤﺴﺘﻌﻤﺮ ﻳﺤﺘﺎﺝ ﻟﻺﺑﺪﺍﻉ ﻓﻲ ﺩﺭﻭﺳﻨﺎ ﻭﺗﻌﻠﻴﻤﻨﺎ ﻭﺛﻘﺎﻓﺘﻨﺎ، ﻭﺃﻗﻮﻝ ﻟﻜﻢ ﺇﻧﻲ ﺍﻋﺘﻘﻠﺖ ﻷﻭﻝ ﻣﺮﺓ ﻭﺃﻧﺎ ﻋﻠﻰ ﻣﻘﺎﻋﺪ ﺍﻟﺪﺭﺍﺳﺔ ﺍﻟﺜﺎﻧﻮﻳﺔ، ﻭإﻧﻲ ﺗﻘدمت ﻟﻠﺘﻮﺟﻴﻬﻲ ﻓﻲ ﺍﻟﺴﺠﻦ، ﻭﻭﺍﺻﻠﺖ ﻣﺴﻴﺮﺓ ﺍﻟﺘﻌﻠﻴﻢ ﻟﻠﺤﺼﻮﻝ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺒﻜﺎﻟﻮﺭﻳﻮﺱ ﻭﺍﻟﻤﺎﺟﺴﺘﻴﺮ ﻭﺍﻟﺪﻛﺘﻮﺭﺍﺓ ﺭﻏﻢ ﺍلاﻋﺘﻘﺎﻝ ﻷﻛﺜﺮ ﻣﻦ 23 عاما، ﻭﺍﻹﺑﻌﺎﺩ ﻟﺴﺒﻊ ﺳﻨﻮﺍﺕ، ﻭﺍﻟﻤﻄﺎﺭﺩﺓ ﻭﺍﻟﻤﻼﺣﻘﺔ ﻭﻣﺤﺎﻭﻻﺕ ﺍلاﻏﺘﻴﺎﻝ، ﻭﺃﻗﻮﻝ ﻟﻜﻢ ﺫﻟﻚ ﻟﻨؤﻛﺪ أﻥ ﺍﻟﻤﺴﻴﺮﺓ ﺍﻟﺘﻌﻠﻴﻤﻴﺔ ﻭﺍﻟﻮﻃﻨﻴﺔ ﻳﺴﻴﺮﺍﻥ ﺟﻨﺒﺎ ﺇﻟﻰ ﺟﻨﺐ، ﻭﺇﻥ ﺍﻟﺘﻌﻠﻴﻢ ﻫﻮ ﻣﻔﺘﺎﺡ ﺍﻟﺘﻐﻴﻴﺮ ﻟﺪﻯ ﺍﻟﺸﻌﻮﺏ ﻭﺍﻷﻣﻢ، ﻭﺍﻟﻤﻘﺼﻮﺩ ﻫﻮ ﺍﻟﺘﻌﻠﻴﻢ ﺍﻟﻌﺼﺮﻱ ﺍﻟﺬﻱ ﻳﻌﻄﻲ ﻣﺴﺎﺣﺔ ﻛﺒﻴﺮﺓ ﻟﻠﺘﺨﺼﺼﺎﺕ ﺍﻟﻌﻠﻤﻴﺔ ﻭﺍﻟﻔﻠﺴﻔﺔ، ﻭﻳﺮﺑﻲ ﺍﻷﺟﻴﺎﻝ ﻋﻠﻰ ﺃﺳﻠﻮﺏ ﺍﻟﺘﻔﻜﻴﺮ ﺍﻟﻨﻘﺪﻱ، ﻭﺗﻌﺰﻳﺰ ﻋﻘﻠﻴﺔ ﺍﻟﺤﻮﺍﺭ، ﻭﻗﺒﻮﻝ ﺍﻵﺧﺮ، ﻭﺍﻟﺸﺮﺍﻛﺔ ﻭﺍﻟﺘﻌﺪﺩﻳﺔ ﻭﺣﺮﻳﺔ ﺍﻟﺮﺃﻱ ﻭﺍﻟﺘﻔﻜﻴﺮ ﻭﺍﻻﻋﺘﻘﺎﺩ، ﻭﺣﺮﻳﺔ ﺍﻟﻤﺮﺃﺓ، ﺑاﻋﺘﺒﺎﺭﻫﺎ ﺍﻟﺘﺠﺴﻴﺪ ﺍﻟﺤﻘﻴﻘﻲ ﻭﺍﻟﺘﺠﻠﻲ ﺍﻷﻋﻈﻢ ﻟﺤﺮﻳﺔ ﺍﻟﺸﻌﻮﺏ ﻭﺍﻷﻣﻢ ﻭالأﻭﻃﺎﻥ’.
وفي الختام، قال البرغوثي في رسالته ‘إﻧﻲ ﻭﺇﺧﻮﺗﻲ ﺍﻷﺳﺮﻯ ﻭﻧﺤﻦ ﻧﺨﻮﺽ ﺍﻹﺿﺮﺍﺏ ﺍﻟﻤﻔﺘﻮﺡ ﻋﻦ ﺍﻟﻄﻌﺎﻡ، ﺃﺩﻋﻮﻛﻢ، ﻭﺗﻌﺒﻴﺮًﺍ ﻋﻦ ﺗﻀﺎﻣﻨﻜﻢ، أﻥ ﺗﻜﺘﺒﻮﺍ ﻳﻮﻣﻴﺎ ﻓﻲ ﺩﻓﺎﺗﺮﻛﻢ ﻋﺸﺮ ﻣﺮﺍﺕ ﺍﻟﺤﺮﻳﺔ ﻭﺍﻟﻜﺮﺍﻣﺔ ﻟﻔﻠﺴﻄﻴﻦ، ﻭﺍﺳﻤﺤﻮﺍ ﻟﻲ أﻥ ﺃﺻﺎﻓﺤﻜﻢ ﻓﺮﺩًﺍ ﻓﺮﺩًﺍ، ﻭﺃﻗﺒﻞ ﺃﻳﺎﺩﻳﻜﻢ ﺍﻟﻄﺎﻫﺮﺓ، ﻭﺃﻃﺒﻊ ﻗﺒﻠﺔ ﻋﻠﻰ ﺟﺒﺎﻫﻜﻢ ﺍﻟﻌﺎﻟﻴﺔ، ﻭﺃﻗﻮﻝ ﻟﻜﻢ ﻋﻠﻰ ﻏﺮﺍﺭ ﻣﺎ ﻗﺎﻟﻪ ﺷﺎﻋﺮﻧﺎ ﺍﻟﻔﻠﺴﻄﻴﻨﻲ ﻣﻦ ﻣﺪﻳﻨﺔ ﺍﻟﻨﺎﺻﺮﺓ ﺗﻮﻓﻴﻖ ﺯﻳﺎﺩ، ﺃﻧﺎ ﻣﺎ ﻫﻨﺖ ﻓﻲ ﺯﻧﺰﺍﻧﺘﻲ ﻭﻣﺎ ﺻﻐﺮﺕ ﺃﻛﺘﺎﻓﻲ، ﺑﻞ ﺳﺄﻇﻞ ﺷﺎﻣﺨﺎ ﻋﺎﻟﻴﺎ ﻓﻲ ﻳﺪﻱ ﺭﺍﻳﺔ ﻓﻠﺴﻄﻴﻦ ﻋﺎﻟﻴﺔ ﺧﻔﺎﻗﺔ ﺣﺘﻰ ﻧﻴﻞ ﺍﻟﺤﺮﻳﺔ ﻭﺍﻟﻌﻮﺩﺓ ﻭﺍلاﺳﺘﻘﻼﻝ ﻭﺍﻟﻜﺮﺍﻣﺔ’.
هذا ويطالب المضربون عن الطعام بتوقف الاحتلال عن الاعتقال الإداري غير القانوني وإنهاء الحبس الانفرادي للأسري، بالإضافة إلى تحسين الرعاية الطبية وإطلاق سراح السجناء المعاقين أو الذين يعانون من أمراض مزمنة وإتاحة مشاهدة المزيد من القنوات التلفزيونية وتوفير مزيد من الاتصالات الهاتفية مع الأقارب وزيادة عدد زيارات العائلات.

التصنيفات
الأخبار

فدوى البرغوثي تنتقد مركزية فتح لاقصاء زوجها من توزيع المهام

قلقيلية- نغم – هاجمت فدوى البرغوثي اللجنة المركزية لحركة فتح على تجاهلها اسناد اي مهام او منصب لزوجها الاسير مروان البرغوثي الذي يقبع في سجون الاحتلال وذلك خلال توزيع المهام على اعضائها الاربعاء .
وكان البرغوثي المرشح الاقوى لنيل منصب نائب للرئيس عباس والذي جرى اسناده لعضو المكزية محمود العالول.
واضافت البرغوثي على صفحتها فيس بوك “: تصر اللجنة المركزية وللاسف على ان مروان غائب ولم يقدروا ان هذا سيسجل عليهم من أبناء شعبنا بأنهم انصاعوا لتهديدات نتنياهو ، مروان ليس غائب بل هو الاكثر حضورا يواجه الاحتلال كل يوم ويتقدم الصفوف وهو رجل الكلمة والفعل وعلى اللجنة المركزية ان تعمل على تكريس هذا الحضور والاستناد عليه لا العكس وذلك لتعزيز الحركة وبرنامجها النضالي ومكانتها وطنيا ودوليا ودفاعا عن اسرى الحرية واحتراما لهم ولتضحياتهم ولدورهم.”
واضافت “: مروان ليس غائب بل حاضر ويتربع في قلوب شعبنا الفلسطيني وحاضر في الصفوف الأمامية للنضال كما عهدناه في كل المراحل. مروان حاضر لتحقيق الوحدة الوطنية والحرية والكرامة والعودة وهو الذي بلور وثيقة الاسرى وحشد الدعم لها مع رفاقه القيادات في الاسر وهو الذي وضع برنامج نضالي يرتكز على المقاومة الشاملة وهو الذي دافع ويدافع عن الديمقراطية وحقوق الانسان والمرآة. مروان داخل السجن قائد ومعلم وخارجه رمز وزعيم له مكانة وطنية وعربية ودولية فريدة ونحن استندنا على هذه المكانة لاطلاق اكبر حملة دولية نصرة لحرية الاسرى والشعب الفلسطيني. وفتح تعي جيداً دور مروان ومكانته ولذلك في كل انتخابات وطنية ومحلية وجامعية تعلق صوره وترفع اسمه. كما تعي اسرائيل هذه المكانة ولذلك اعتقلته وهاجم نتنياهو انتخاب مروان لمركزية فتح بأعلى الأصوات. وشرعية مروان اتت من اخلاصه وتجسيده لنهج نضالي وهب عمره من اجله يؤمن بحتمية النصر وجاهز للتضحية من أجله ومروان لم يقبل بأي منصب لم يتم انتخابه له وشعبنا دائما قابل الوفاء بالوفاء من رئاسة مجلس الطلبة في بيرزيت الى المجلس الثوري والوطني والتشريعي واللجنة المركزية. ومطلوب الان مراجعة جدية داخل الحركة حيث في حين حماس تختار اسير محرر الأخ المناضل يحيى السنوار ليقودها في غزة وفي حين امين عام الجبهة الشعبية القائد احمد سعدات ايضا يقبع في زنازين الاحتلال “.