التصنيفات
الأخبار

هذه أسعار هواتف سامسونغ الجديدة في الإمارات

أعلنت شركة #سامسونغ للإلكترونيات إطلاقها نظام الطلب المسبق على هاتفها الجديد #غالاكسي S8 في دولة#الإمارات اعتباراً من 1 و 15 أبريل 20177، حيث يمكن للعملاء القيام بعملية الطلب المسبق لهاتف سامسونغ الذكي والجديد كلياً بخصائصه الفريدة من مراكز التجزئة المتعمدة ومتاجر علامة سامسونغ أو عبر www.Samsung.com/Preorder. وأكدت الشركة في بيان لها أن الكمية محدودة ونظام الطلب المسبق يقوم على مبدأ من يأتي أولاً يستلم أولاً.
وفي معرض حديثه عن المنتج الجديد الذي سيتم إطلاقه قريبا في منطقة #الخليج، قال طارق صباغ، رئيس قسم تكنولوجيا المعلومات والهواتف المتحركة في شركة سامسونغ الخليج للإلكترونيات: “نحن نعلم مدى حماس عملائنا للحصول على أحدث منتجاتنا من الهواتف المتحركة، لهذا فإننا نقدم لهم خيار التقدم بطلب مسبق لاقتناء الجهاز ليكونوا أوائل من يمتلكه ويستكشف خصائصه الفريدة من نوعها. إن هاتف سامسونغ Galaxy S8 و Galaxy S8+ يقدم ميزات ووظائف عملية وتقنية جديدة من شأنها أن تبهر العملاء، لذا فإننا نحث العملاء لزيارة متاجر التجزئة المفضلة لديهم والتقدم بطلب مسبق للحصول على الهاتف عاجلاً وليس آجلاً وذلك قبل نفاد الكمية نظراً لكونها محدودة”.
ويمثل الهاتف الذكي الجديد من سامسونغ إضافة مميزة لتشكيلة أجهزة Galaxy ويعد بمثابة بداية عصر جديد من التميز والإبداع من خلال إعادة تصميم شكل الجهاز الذي أصبح على مر السنين أداة لا يمكن الاستغناء عنها في حياتنا اليومية. وقد تم إطلاق جهازي سامسونغ Galaxy S8 و Galaxy S8+ الجديدين في 29 مارس 2017 خلال حدث إطلاق رسمي في #نيويورك.
وتبلغ قيمة جهاز Galaxy S8 2799 درهم، أما جهاز Galaxy S8+ فتبلغ قيمته درهم 3099 درهماً.

التصنيفات
الأخبار

سامسونغ تطلق غالاكسي إس8 بعد فضيحة نوت 7

كشفت شركة #سامسونغ الكورية الجنوبية منذ قليل، وضمن حدث خاص أقامته في مدينة نيويورك عن أحدث نسخة من هاتفها الذكي الرائد المنتظر “غالاكسي إس 8” Galaxy S88 بنسختيه الصغيرة والكبيرة، وذلك بعد شهور من التسريبات والتقارير المتعلقة بالهاتف من حيث التصميم والمواصفات.
ويأتي الهاتف بنسختين الأولى Galaxy S8 بشاشة عرض من قياس 5.8 إنش، بينما تأتي النسخة الثانية Galaxy S8 Plus بشاشة عرض من قياس 6.2 إنش، وكلاهما بدقة QHD أو 1440×2960 بيكسل من نوع سوبر أموليد، حيث تغطي شاشة العرض ما نسبته 83 في المئة من الواجهة الأمامية للهواتف، مع حواف جانبية Edge منحنية ومدورة من الطرفين.
وتبلغ نسبة العرض 18.5:9، والتي تعتبر مختلفة قليلاً عن المعايير المعتادة 16:9، وذلك تبعاً للحجم غير العادي لشاشات العرض، كما تتواجد في الجهة الأمامية للهاتف ميزة قارئ قزحية العين، والتي تعمل في الهاتف الجديد بكامل الألوان مقارنة بالنسخة السوداء والبيضاء التي ظهرت لأول مرة في هاتف غالاكسي نوت 7 Galaxy Note.
 
وتتضمن الهواتف #كاميرا_خلفية بدقة 12 ميغابيكسل Dual Pixel مع ميزة OIS وفتحة عدسة f/1.7 وميزة الكشف المرحلي والتركيز التلقائي الليزري وقادرة على التقاط تعريض ضوئي متعدد لرفع جودة الصورة، مع كاميرا أمامية بدقة 8 ميغابيكسل مع فتحة عدسة مماثلة للخلفية f/1.7، ويمكن الوصول إلى الكاميرا بشكل سريع عن طريق الضغط على زر تشغيل الهاتف مرتين، بشكل يشابه أجهزة شركة غوغل.
وعملت الشركة على نقل ميزة #قارئ_بصمات_الأصابع إلى الجهة الخلفية من الهاتف، بسبب عدم وجود زر القائمة الرئيسية على الجهة الأمامية من الهاتف، لتكون بجوار عدسة الكاميرا الخلفية بدلاً من خلفها، كما جرت العادة من قبل العديد من الشركات الأخرى المصنعة للهواتف الذكية.
وظهر زر#المساعد_الرقمي Bixby الذي يوفر ثلاث وظائف، وهي الإجابة على الاستفسارات الصوتية، بحيث يمكنه رؤية العالم من حوله وليس مجرد الاستماع، والتعرف على الصور من أي بقعة من العالم والعثور على المنتجات ضمن أمازون، كما أنه قادر على تحديد الكائنات والعناصر الموجودة في العالم الحقيقي، بشكل يشابه ما يمكن لهاتف أمازون Fire القيام به.
 
وتعتبر الهواتف أول #هواتف_ذكية تحتوي على دعم LTE من نوع 1 جيجابت، وتعمل بواسطة نظام التشغيل أندرويد نوغا، مع معالجات ثمانية الأنوية تختلف تبعاً لمنطقة البيع تختلف بين Snapdragon 8355 من كوالكوم ومعالجات Exynos 8895 من سامسونغ.
وتستخدم كل المعالجات تقنية التصنيع 10 نانومتر، بحيث تقدم أداء أسرع بنسبة 11 في المئة بالمقارنة مع هواتف الجيل السابق غالاكسي إس 7، إلى جانب معالج رسوميات أسرع بنسبة 23 في المئة.
وتعمل هواتف S8 بواسطة بطارية بسعة 3000 ميلي أمبير، و3500 ميلي أمبير لنسخة S8+، مع ذاكرة وصول عشوائية تبلغ 4 جيجابايت، ومساحة تخزين داخلية تبدأ من خيار 64 جيجابايت للنسخ العاملة في جميع أنحاء العالم، إلا أن بعض البلدان مثل الصين وكوريا سوف تحصل على 6 جيجابايت من الذاكرة و128 جيجابايت من مساحة التخزين الداخلية.
وتحمل البطاريات ختم الجودة وميزة الشحن السريعة من سامسونغ القابلة للتكييف وميزة الشحن السريع القديمة Quick ،Charge 2.0 مع دعم لميزة الشحن اللاسلكي وفق المعيارين WPC وPMA، كما تحتوي جميع النسخ على فتحة ذاكرة عشوائية قابلة لتشغيل بطاقات بسعة 256 جيجابايت، ومنفذ USB-C للشحن يتواجد في الجزء السفلي من الهاتف جنباً إلى جنب مع منفذ 3.5 ميليمتر لسماعات الرأس ومكبر صوت من نوع ستيريو.
 
وتدعم جميع الهواتف معيار IP68، بحيث إنها مقاومة للماء والغبار، مع أحدث نسخة من زجاج الحماية غوريلا غلاس 5، كما تدعم تقنية HDR10 بشكل يشابه هاتف نوت 7، إلا أنها لا تدعم Dolby Vision، وعقدت سامسونغ شراكة مع أمازون لتوفير محتوى HDR، وتأتي الهواتف بعدة ألوان هي الأسود والرمادي والفضي والأزرق والذهبي.
ويبدأ بيع الهواتف في 21 أبريل/نيسان المقبل في الولايات المتحدة، و28 أبريل/نيسان في أوروبا، ويبلغ سعر النسخة الأصغر 819 يورو، في حين يبلغ سعر النسخة الأكبر 910 يورو.

التصنيفات
الأخبار

لمن يملك تلفزيون سامسونغ.. هكذا يتم التجسس عليك

شرح #إدوارد_سنودن المتعاقد السابق مع وكالة الأمن القومي الأميركي، الذي سرب معلومات عن برامج المراقبة الأميركية، الكيفية التي تلجأ إليها وكالة #المخابرات_المركزية_الأميركية CIA لاختراق أجهزة #التلفاز الذكية من#سامسونغ ، حيث أوضح أن الأمر يتم عند قيام المستخدم بطلب التلفاز من شركة أمازون.
وأوضح سنودن أن الأمر يتم قبل وصول الجهاز إلى منزل المستخدم، وجاء ذلك من خلال مقابلة أجراها، الثلاثاء، على الهواء مباشرة ضمن فعاليات SXSW المقام حالياً في مدينة أوستن في ولاية تكساس الأميركية، ووصفت#التسريبات التي حملت اسم Vault 7 أن مثل هذه #الاختراقات لا تعود إلى وجود خطأ أو #ثغرة في إنترنت الأشياء IoTT.
وقد انتشرت المعلومات التي سربتها منظمة #ويكيليكس الأسبوع الماضي حول جهود وكالة الاستخبارات المركزية الأميركية فيما يخص الاختراق و #التجسس الإلكتروني بشكل كبير، وخصوصاً اختراقها للميكروفونات الصوتية الموصولة بأجهزة #تلفاز_سامسونغ .
وقال إدوارد سنودن ضمن المقابلة عبر الفيديو من روسيا “يتحدث الأشخاص حول أن وكالة الاستخبارات المركزية لن تقتحم منازلنا، وهذا صحيح حيث إن الوكالة لا تذهب إلى منزل المستهلك بل تنتظر شحن تلك الأجهزة إلى المنزل أو طلبها من خلال #أمازون أو أي طريقة أخرى”.
وأضاف “تذهب الوكالة خلف تلك الأجهزة وتستعمل تقنيات مختلفة مثل #مجفف_الشعر لإمكانية فتح اللصاقات المغلفة لصناديق تلك الأجهزة ومن ثم وضع قطع #USB داخلها، وإعادة إغلاق الصندوق بشكل جيد وشحن الجهاز للمستهلك بحيث تصبح أجهزة الحاسب والتوجيه “راوتر” والتلفاز #مخترقة ، وتحدث عمليات الاختراق هذه بشكل روتيني جداً”.
وقال سنودن إن مثل هذه الاختراقات قد تتم على أجهزة متجهة إلى منطقة تحتوي على منشأة نووية أو إلى مكتب أو إلى موقع متصل بحزب سياسي أو غرفة أخبار، وإن هذه الطريقة في الاختراق يتم تطبيقها على العديد من الأشياء المختلفة وتسبب قلقا كبيرا.
تجدر الإشارة إلى أن أكثر من مليون شخص طالبوا الرئيس الأميركي السابق باراك #أوباما بالعفو عن سنودن عبر توقيعهم على عريضة تحمل اسم Pardon Snowdenn، والتي تهدف إلى إلغاء التهم الموجهة إلى إدوارد سنودن، إلا أنها قوبلت بالتجاهل.

التصنيفات
الأخبار

عن ماذا ستتخلى سامسونغ في أجهزتها المستقبلية؟

تعتزم شركة #سامسونغ التخلي عن استخدام مستشعر لقراءة #بصمة الأصابع في أجهزتها الذكية مستقبلاً، على أن تستبدل هذه التقنية بتقنيات أخرى بديلة مثل تقنية التعرف على الوجوه، وتقنية مسح قزحية العين.
وزعم حساب مهتم بأخبار سامسونغ على شبكة #تويتر الاجتماعية أن موظفين لدى الشركة قد ناقشوا خططا للتخلي عن مستشعر قراءة بصمة الأصابع، وذلك بسبب اعتقادهم بأنها تقنية قديمة مقارنة ببقية تقنيات الأمن المعتمدة على القياسات الحيوية.
ونقل حساب [email protected]، على تويتر، تصريحات نسبها إلى موظفي شركة سامسونغ #الكورية_الجنوبية، قالو فيها “سوف نتخلى عن بصمة الأصابع، لقد عفا عليها الزمن”.
ولم تؤكد سامسونغ رسمياً وجود أي خطط للتخلي عن مستشعر قراءة البصمة في أجهزتها الذكية قريباً، كما أن حساب [email protected] لم يكشف عن أي خط زمني لتنفيذ هذا القرار، إلا أن تقارير سابقة قد أشارت إلى خطوات بدأت الشركة في تنفيذها تمهيدا لهذا القرار.
وأكدت تقارير إخبارية سابقة واردة عن سامسونغ، أن قيام الشركة بتغيير مكان مستشعر قراءة بصمة الأصابع إلى الجهة الخلفية في هاتفيها المنتظرين غالاكسي إس 8 وغالاكسي إس 8 بلس، يعد تمهيداً للتخلي عن هذه #التقنية نهائياً.
وأشار تقرير لموقع “سام موبايل” إلى أن سامسونغ نقلت #مستشعر_البصمة إلى الجهة الخلفية لدفع المستخدمين لاستخدام تقنيات الأمان البديلة في الهاتفين بشكل أكبر، حيث ينتظر أن يُزود الهاتفان بتقنية لمسح #قزحية العين، وتقنية أخرى للتعرف على الوجوه.
وكانت جريدة “ذا إنفستور” الكورية الجنوبية قد نقلت على لسان أحد مسؤولي سامسونغ تصريحات يؤكد فيها كفاءة تقنيات الأمن الحيوية الجديدة التي ستتوافر في هاتف شركته الرئيسي القادم هذا العام، غالاكسي إس 8.
وأكد مسؤول سامسونغ، حسب الجريدة الكورية الجنوبية، أن غالاكسي إس 8 سيأتي بتقنية أمنية للتحقق من شخصية مالك الهاتف عن طريق الوجه تتميز بالدقة والسرعة، حيث تحتاج إلى زمن مقداره 0.01 ثانية للتعرف على الوجه وفتح الجهاز.

التصنيفات
الأخبار

تسريبات جديدة عن غالاكسي إس 8

نشر صاحب #التسريبات الشهير، إيفان بلاس، ما قال إنها مواصفات النسخة الأكبر حجما من هاتف #سامسونغالمرتقب، #غالاكسي_إس8 ، والتي كشفت أنه سيقدم شاشة بقياس 6.22 بوصة.
وتضمنت الصورة التي نشرها بلاس، المعروف بتسريباته الدقيقة، في تغريدة عبر حسابه الرسمي على موقع التدوين المصغر تويتر، حجم ذاكرة الوصول العشوائي “رام”، ومساحة التخزين الداخلية، إضافة إلى دقتي الكاميراتين الخلفية والأمامية.
وذكر بلاس أن غالاكسي إس 8 بلس سيقدم شاشة بقياس 6.2 بوصة للشكل المستطيل كامل الزوايا، وبقياس 6.1 بوصة للشكل المستطيل ذي الزوايا المستديرة، وفي كلتا الحالتين ستكون دقة الشاشة QHD+ ومن نوع “سوبر أمولد” Super AMOLED.
وتضمنت قائمة المواصفات المسربة أيضا أن الهاتف سيقدم ذاكرة وصول عشوائي بحجم 4 غيغابايتات، وليس 6 أو 8 غيغابايتات كما أشيع سابقا، مع أن شركة أسوس أطلقت في وقت سابق من العام الحالي هاتفها الذكي “زنفون أي آر” ZenFone AR.
وبحسب بلاس، سيقدم الهاتف، الذي سيدعم ميزة #مسح_قزحية العين و#الشحن_اللاسلكي ، مساحة تخزين داخلية قدرها 64 غيغابايت قابلة للتوسعة، إضافة إلى مقاومة الماء والغبار وفق المعيار IP688.
وفيما يتعلق بالكاميرا، فسيأتي غالاكسي إس8 بلس مع كاميرا خلفية بدقة 12 ميغابكسل، إضافة إلى كاميرا أمامية بدقة 8 ميغابكسل.
ويُتوقع أن تكشف عملاقة الإلكترونيات الكورية الجنوبية عن هاتفها الذكي المنتظر، الذي تعول عليه كثيرا لإصلاح ما أفسدته مصيبتها مع هاتفها اللوحي غالاكسي نوت7، أواخر شهر مارس القادم.

التصنيفات
الأخبار

هل هذه صور مسربة لهاتف سامسونغ "غالاكسي إس 8" الجديد؟

كشفت صور مسربة، يزعم أنها لهاتف “غالاكسي إس 8″، عن الكثير من تفاصيل تصميم #الهاتف_الذكي الذي تعتزم “#سامسونغ ” الكشف عنه في وقت لاحق هذا العام.
ونشر حساب [email protected] على شبكة “تويتر” صوراً أكد أنها مسربة من إحدى الشركات الصينية الخاصة بتصنيع طبقات حماية الشاشات، وأنها لنسخة تعمل من هاتف ” #غالاكسي إس 88″، رغم ظهور الهاتف بشاشة منحنية وقائمة تطبيقات جانبية قد تكون خاصة بنسخة “غالاكسي إس 88 بلس”.

وأوضحت الصور أن الهاتف سيأتي بشاشة تغلب على كامل الجهة الأمامية، حيث صُمم الجهاز بحواف رفيعة، وأن “سامسونغ” قد تخلت عن الزر الأمامي الذي يحتوي على قارئ #بصمة_الأصابع ، لتحول مستشعر البصمة إلى الجهة الخلفية.
وتظهر الصور كذلك عدم تخلي “سامسونغ” عن منفذ السماعات الخارجية من نوع 3.5 ملم، لتتأكد بعض التقارير السابقة التي تؤكد أن الشركة الكورية الجنوبية لن تسير على خطى منافساتها “آبل” في هذا الشأن.

وأظهرت الصور تزويد الشركة للهاتف بمنفذ “يو أس بي سي” USB Type-C، وهو الموجود في الجهة السفلى من الجهاز بجوار سماعة الصوت الأساسية ومنفذ سماعات الأذن الخارجية.
وينتظر أن تكشف “سامسونغ” عن الهاتف “غالاكسي إس 8″، مع نسخة أخرى تحت اسم “غالاكسي إس 8 بلس”، حيث تأتي الأولى بشاشة قياس 5.8 بوصة، والثانية بقياس 6.2 بوصة.

يذكر أن “سامسونغ” لن تكشف عن الهاتفين، كما اعتادت في السنوات الأخيرة، خلال مشاركتها في معرض ومؤتمر الجوال العالمي MWC 2017، حيث ينتظر أن تخصص حدثاً خاصاً لإزاحة الستار عن الجهازين، حيث تنتظر منهما تعويض خسارتها الكبيرة في هواتف “غالاكسي نوت 7” التي سحبتها من الأسواق بسبب عيب خطير بالبطارية يتسبب بانفجار الجهاز.