التصنيفات
الأخبار

القدس: شرطة الاحتلال تدهس طفلا فلسطينيا

أصيب طفل فلسطيني، عصر اليوم، السبت، بحادث دهسٍ بواسطة سيارة تابعة لشرطة الاحتلال بالقرب من باب العامود (أحد أشهر أبواب القدس المحتلة) ونُقل إلى المشفى لتلقي العلاج.
وقال شهود عيان إن الشرطي السائق لاذ بالفرار من المنطقة، فيما استدعى مواطنون من المنطقة سيارة إسعاف نقلته بدورها إلى المشفى للعلاج، دون معرفة حجم إصابة الطفل.

التصنيفات
الأخبار

شاهد عيان: الشهيدة بباب العامود لم تحمل سكينا

أعلنت وزارة الصحة الفلسطينية استشهاد سهام راتب نمر (49 عاما) من القدس المحتلة، عقب إطلاق قوات الاحتلال النار عليها عن باب العامود في البلدة القديمة بالقدس.
وزعمت سلطات الاحتلال أن نمر حاولت تنفيذ عملية طعن، لكن شهود عيان أكدوا كذب هذا الزعم.
وقال شاهد عيان، وهو أحد البائعين في منطقة باب العامود، إن الشهيدة كانت برفقة ابنتيها، وأنها تشاجرت مع أحد أفراد شرطة الاحتلال وكانت تصرخ عليه، وفي أعقاب ذلك أطلق أحد أفراد الشرطة النار عليها وأصيبت في ظهرها ورجلها.
وأكد شاهد العيان على أن الشهيدة نمر لم تكن تحمل سكينا، وأن الشرطي كان يريد إطلاق النار على رأسها.
وتابع شاهد العيان أن ابنتي الشهيدة اختبأتا داخل باب العامود، بينما أغلقت قوات الاحتلال البوابة هناك، لأكثر من ساعة، وفتحوها بعد اعتقال إحدى ابنتي الشهيدة.
والشهيدة نمر هي والدة الشهيد مصطفى نمر الذي سقط برصاص الاحتلال في مخيم شعفاط في الخامس من أيلول/سبتمبر الماضي، بعدما اعتبرت قوات الاحتلال أن مصطفى يحاول تنفيذ عملية وأعلن الاحتلال لاحقا أنه لم تكن لديه نية كهذه.
ونقلت وكالة “وفا” أيضا عن شهود عيان قولهم إن السيدة تعرضت لإطلاق نار من جنود الاحتلال دون مبرر أو سبب، كما تم الاعتداء على سيدة أخرى بالضرب، في حين أكدت جمعية الهلال الأحمر أن قوات الاحتلال تمنع طواقمها من الوصول الى منطقة الحدث.
وتشهد المنطقة الممتدة من باب العامود مرورا بشارع السلطان سليمان وحتى منطقة باب الساهرة وشارع صلاح الدين، أجواء من الفوضى وسط حالة من التوتر الشديد وانتشار واسع لقوات الاحتلال.