التصنيفات
الأخبار

الاحتلال اعتقل 600 فلسطيني منذ قرار ترامب

أفاد نادي الأسير الفلسطيني، أن سلطات الاحتلال الإسرائيلي، اعتقلت أكثر من 600 فلسطيني من الضفة الغربية والقدس المحتلتين، منذ بدء الاحتجاجات على الإعلان الأميركي الاعتراف بالقدس عاصمة للاحتلال الإسرائيلي في السادس من الشهر الجاري.
وقال نادي الأسير الفلسطيني في بيان صحفي، إن الجيش الإسرائيلي اعتقل فجر الثلاثاء 23 فلسطينيا من محافظات الضفة الغربية.
وذكر البيان أنه بذلك يرتفع عدد المعتقلين الفلسطينيين منذ اندلاع الاحتجاجات على إعلان الرئيس الأميركي دونالد ترامب بشأن القدس إلى 610 معتقلين بينهم 170 طفلاً و12 من النساء.
من جهة أخرى، أصيب ثلاثة شبان فلسطينيين بالرصاص الحي وآخرون بالاختناق، الثلاثاء، خلال مواجهات مع جيش الاحتلال الإسرائيلي في الخليل جنوب الضفة الغربية.
وقال مسعفون إن قوات الجيش اعتقلت أحد المصابين بالرصاص الحي من داخل سيارة إسعاف.
كما أصيب عشرات الطلبة الفلسطينيين بحالات اختناق خلال مواجهات مع قوات إسرائيلية عقب اقتحامها ساحة مدرستهم في بلدة (يعبد) جنوب غرب جنين.
كما اندلعت مواجهات مماثلة بين شبان فلسطينيين وقوات للاحتلال على مدخل مدينة البيرة على أثر تظاهرة خرجت للتنديد بالإعلان الأميركي بشأن القدس.

التصنيفات
الأخبار

الاحتلال يعتقل 14 مقدسيا ويلاحق طلبة المدارس

شنت قوات الاحتلال الإسرائيلي فجر اليوم الأربعاء حملة اعتقالات في مدينة القدس المحتلة، طالت عددا من الشبان والفتية، تم نقل المعتقلين إلى مركز تحقيق “المسكوبية” غربي القدس.
واقتحمت قوات الاحتلال قرية العيساوية وداهمت العديد من المنازل، واعتقلت 14 شابا وفتى.
وأفاد رئيس لحنة أهالي الأسرى المقدسيين أمجد أبو عصب ” بأن قوات الاحتلال ومنذ إعلان الرئيس الأميركي، القدس عاصمة لدولة الاحتلال الإسرائيلية، تواصل  اقتحامها للقدس وقراها وتداهم المنازل وتنفذ يوميا اعتقالات بصفوف الشبان، فيما طالت الاعتقالات أيضا الفتية والأطفال.
وعرف من المعتقلين: طارق مروان أحمد سليمان عبيد، يزن بسام رشيد عبيد، مصطفى جلال القيسي، محمد بلال القيسي، نور سلطان عبيد، قصي داري، يزن علي شوكت عبيد، محمد علي ناصر، صالح أبو عصب، أحمد كايد محمود، أحمد كايد أبو عصب، محمد إبراهيم مصطفى، وعلي عبيد، محمد العباسي،

من جهته، أوضح المحامي محمد محمود أن قوات الاحتلال اعتقلت من العيساوية أيضا شادي رياض كليب (17 عاما)، مصطفى جلال خلايلة (19 عاما)، طارق فهمي جابر، ومحمد ياسر (18عاما).

فيما ذكر عضو لجنة المتابعة في العيساوية محمد أبو الحمص أن قوات ومخابرات الاحتلال اقتحمت القرية، وداهمت عدة منازل، وشنت حملة طالت فتية وشبانا من أبناء القرية.
وأضاف أن قوات الاحتلال بدأت بالانتشار على مداخل القرية منذ مساء أمس، ونفذت الاعتقالات فجرًا وحولت المعتقلين إلى مراكز التحقيق في المدينة.
وفي سياق متصل، اعتقلت قوات الاحتلال الفتى مهند وائل دعنا إثناء توجهه صباح اليوم إلى مدرسته في سلوان.
وأفاد شهود عيان بأن قوات الاحتلال تواجدت في شوارع البلدة منذ صباح اليوم، وأوقفت الطلبة أثناء توجههم إلى مدارسهم وأخضعت بعضهم للتفتيش.
ونصبت قوات الاحتلال صباح اليوم حواجز تعسفية في عدة أحياء بالبلدة، لتفتيش المركبات وتوقيف الشبان.
وفي حي الشيخ جراح بمدينة القدس، أوقفت قوات الاحتلال مجموعة من الشبان، واعتقلتهم دون معرفة السبب.

التصنيفات
الأخبار

المستوطنون يعربدون بسلفيت والاحتلال يواصل الاعتقالات بالضفة

في الوقت الذي يواصل جيش الاحتلال الإسرائيلي من عمليات الاعتقال للشبان والقيادات المحلية بالضفة الغربية، صعدت مجموعات من المستوطنين من عمليات الاقتحام للقرى الفلسطينية والاعتداء على الممتلكات وتمدير المحاصيل الزراعية ومحاولة وضع اليد على الأراضي المتاخمة للمستوطنات.
وفجر اليوم الأربعاء، اعتقل جنود الاحتلال، 8 فلسطينيين في انحاء مختلفة من الضفة الغربية المحتلة، بزعم أنهم مطلوبون للأجهزة الأمنية الإسرائيلية، حيث جرى احالتهم للتحقيق بشبهة القيام بأعمال تخل بالنظام والمقاومة الشعبية وتنفيذ عمليات ضد الجيش والمستوطنين.
بالتوازي مع نشاط جنود الاحتلال، اقتحم عشرات المستوطنين فجرا، بلدة كفل حارس في محافظة سلفيت، بحماية دوريات عسكرية منعت التجول في البلدة ووفرت الحماية لهم.
وبحسب شهود عيان، فإن حافلات أقلت مستوطنين إلى بلدة كفل حارس التي يقتحمونها باستمرار فيما انتشر جنود الاحتلال في البلدة ومنعوا حركة المواطنين وأجروا عمليات تفتيش لسيارات.
واقتحم المستوطنون مقامات دينية دأبوا على أداء طقوس تلمودية فيها رددوا هتافات ضد العرب واستمر تواجدهم إلى ساعات قبل أن ينسحبوا لاحقا.

التصنيفات
الأخبار

الاحتلال يعتقل 15 فلسطينيا بالضفة

اعتقل جيش الاحتلال الإسرائيلي، فجر اليوم الثلاثاء، 15 فلسطينا من محافظات مختلفة بالضفة الغربية المحتلة، حيث تم اقتيادهم للتحقيق لدى أجهزة المخابرات التابعة لسلطات الاحتلال.
في محافظة نابلس، اعتقلت جنود الاحتلال سبعة شبان من مخيم عسكر الجديد وبلدة حوارة، حيث اقتحمت قوات الاحتلال مخيم عسكر الجديد، وشنت حملة مداهمات طالت العديد من المنازل، وفتشتها وعاثت فيها فسادا، وحققت مع سكانها ميدانيا، كما داهمت قوات الاحتلال عدة منازل في بلدة حوارة جنوب المدينة، واعتقلت شابين.
وفي قضاء بيت لحم، اقتحمت قوات الاحتلال بلدة بيت فجار، وداهمت منازل المواطنين قبل أن تعتقل فتى وأسير، واقتادتهم إلى جهة مجهولة قبل انسحابها من البلدة، كما وداهمت قوات الاحتلال مخيم الدهيشة واعتقلت طفلا.
واقتحم جيش الاحتلال مخيم الأمعري جنوب رام الله واعتقل شابا، واعتقل مواطنين اثنين من عين عريك وأم الشرايط.
وفي الخليل، داهمت قوات الاحتلال بلدة السموع جنوب الخليل وفتشت قوات الاحتلال منازل المواطنين، واعتقلت مواطنا لم تعرف هويته بعد.
وفي قضاء جنين، أصيب الشاب إبراهيم فوزي السعدي (20 عاما) برضوض، جراء تعرضه بساعات الليل المتأخرة/ للاعتداء بالضرب من قبل جنود الاحتلال المتواجدين على أحد الحواجز العسكرية، جنوب جنين.
وبحسب شهود عيان، فإن جنود الاحتلال أوقفوا الشاب على حاجز عسكري قرب قرية مسلية، أثناء عودته من عمله، وانهالوا عليه بالضرب ما أدى لإصابته بكدمات في جسده، كما حطموا مركبته ومزقوا مقاعدها.
وفي سياق آخر، جرفت قوات الاحتلال، أراضي في قرية ظهر المالح الواقعة داخل جدار الضم والتوسع العنصري، شمال بلدة يعبد.

التصنيفات
الأخبار

الاحتلال يستهدف طلبة ومحاضرين جامعة النجاح بنابلس

شن جنود جيش الاحتلال الإسرائيلي فجر اليوم الأحد، حملات دهم واسعة في مدينة نابلس شمال الضفة الغربية المحتلة، استهدفت طلبة ومحاضرين بجامعة النجاح.
ويأتي ذلك بعد ساعات من إقدام أجهزة أمن السلطة الفلسطينية على تسليم اثنين من أفراد قوات المستعربين، بعد أن ضبطتهما متسللين إلى حي رفيديا في نابلس.
وذكر شهود عيان أن أعدادا كبيرة من دوريات الاحتلال اقتحمت أحياء رفيديا والجنيد والمعاجين غرب المدينة، وداهم الجنود العديد من العمارات السكنية وسكنات طلبة جامعة النجاح بعد تحطيم أبوابها بحثا عن طلبة جامعيين، وأخضعوا سكانها للتحقيق.
وداهم الجنود محلا لبيع الألعاب في شارع رفيديا الرئيس، وصادروا أجهزة التسجيل الخاصة بكاميرات المراقبة من عدة محلات، وذلك في ذات المنطقة التي ضبطت فيها أجهزة السلطة اثنين من قوات المستعربين قبل تسليمهما للاحتلال.
وداهمت قوات الاحتلال منزل المحاضر في جامعة النجاح مصطفى الشنار في المعاجين، وعاثت فيه خرابا كبيرا، وتم نقله للمستشفى بعد تدهور حالته الصحية.
يشار إلى أن الشنار أسير محرر ويعاني من مشاكل صحية، ويعتقل الاحتلال نجله عاصم الطالب بجامعة النجاح.
كما اقتحمت قوات الاحتلال بلدة تل جنوب غرب المدينة، وداهمت منزل الأستاذ مصطفى العابد وفتشت المنزل وخربت محتوياته، وسلمته استدعاء لابنه إبراهيم لمقابلة المخابرات الإسرائيلية في معسكر حوارة.
من جهة أخرى، اقتحم عشرات المستوطنين قبر يوسف بمدينة نابلس، تحت حماية مشددة من قوات الاحتلال.
واقتحمت دوريات الاحتلال اقتحمت المنطقة الشرقية وتمركزت في شارع عمان ومحيط قبر يوسف، تمهيدا لدخول المستوطنين.
وبحسب ما نشرته وسائل الإعلام الإسرائيلية، فإن 50 مستوطنا اقتحموا قبر يوسف بحجة أداء طقوسهم الدينية.

التصنيفات
الأخبار

إسرائيل تضيق الخناق على غزة وتلغي 31% من التصاريح

كشفت معطيات رسمية أن السلطات الإسرائيلية فرضت قيودًا جديدة على قطاع غزة، وقلصت عدد التصاريح الممنوحة للغزيين بنسبة 31%، وغالبيتهم من رجال الأعمال والتجار، ما فاقم الغبن اللاحق بسكان غزة.
وأوضحت جمعية ‘جيشاه-مسلك’ في بيان لها، أن عدد التصاريح الممنوحة للتجار سارية المفعول في بداية نيسان/ أبريل الجاري، بلغ 771 تصريحًا فقط، مقابل 1,173 تصريحًا كانت سارية المفعول الشهر الماضي، الأمر الذي يشكل انخفاضًا بنسبة 34 بالمئة.
كما انخفض عدد تصاريح التجار الكبار (BMG)، بحسب الجمعية، إلى 168 في بداية الشهر الجاري، بعد أن بلغ 190 تصريحًا في بداية الشهر الماضي، أي انخفاض بنسبة 12 بالمئة.
وأشارت أنه بالجمل فقد بلغت نسبة الانخفاض بعدد تصاريح دخول إسرائيل الممنوحة للتجار ورجال الأعمال سارية المفعول 31 بالمئة خلال شهر واحد.
وذكرت أن أعداد التصاريح سارية المفعول انخفضت بنسبة 74 بالمئة مقارنة مع نهاية العام 2015، لافتة إلى أن 939 تصريحًا سارية المفعول اليوم، مقارنة مع قرابة 3,600 تصريح في نهاية العام 2015.
ويعكس الانخفاض المستمر بعدد تصاريح الخروج من غزة، التي تمنحها إسرائيل للفلسطينيين تضييق الإغلاق المفروض على غزة منذ عشر سنوات، بحسب الجمعية الحقوقية.
وقالت الجمعية إن ‘نظام التصاريح هذا ليس تلقائيًا، حيث يقوم جهاز الأمن العام (الشاباك)، بالشراكة مع الجهات الأمنية الإسرائيلية الأخرى، بعرقلة خروج حتى الحالات الإنسانية المحضة من غزة’.
ويدعي الجيش الإسرائيلي بأن حركة حماس، التي تسيطر على غزة منذ 2007، تستغل تصاريح دخول الفلسطينيين من القطاع إلى إسرائيل، لتحقيق أهداف عسكرية وسياسية وتهريب أموال، وهو ما تنفيه الحركة عادة.
يذكر أن إسرائيل تمنح فئات محدودة من الفلسطينيين كالمرضى والتجار وحملة الجنسيات الأجنبية، تصاريح لدخول أراضيها عبر معبر بيت حانون (إيريز).

التصنيفات
الأخبار

الاحتلال يصادر 7 ورش بالخليل ويعتقل 3 شبان

واصل جيش الاحتلال الإسرائيلي ولليوم الثاني على التوالي من عمليات الدهم والتفتيش للورش والمخارط بالضفة الغربية، بزعم أن بعضها يستخدم لتصنيع الأسلحة، وفجر اليوم الإثنين، تم مداهمة 7 ورش في الخليل ومصادرة محتوياتها، بينما بالأمس تم إغلاق 3 ورش.
وأغلقت قوات الاحتلال مخرطة بزعم أنها تستخدم لتصنيع السلاح بمحافظة الخليل، واعتقلت   شابين وصادرت محتويات ورشة حدادة في منطقة عقبة تفوح غرب مدينة الخليل، ومصادرة محتوياتها.
وقال الجيش في بيانه إن قوات معززة قامت بحملة واسعة في الضفة الغربية، واغلقت وصادرت محتويات ورشة كبيرة للحدادة في الخليل، بزعم أنها تستخدم في تصنيع الأسلحة والوسائل القتالية.
وداهمت قوات الاحتلال الليلة الماضية، عددا من منازل المواطنين في المنطقة الجنوبية من الخليل، وقامت بتفتيشها وتحطيم اثاث عدد منها.
إلى ذلك، واصل جنود الاحتلال من عمليات الاعتقال، وفجرا اعتقال ثلاثة مواطنين في مداهمات شنتها قوات الاحتلال بأنحاء متفرقة في مدينتي جنين ورام الله، بذريعة أنهم مطلوبون لأجهزة الاحتلال الأمنية.
وداهمت عدة آليات عسكرية داهمت صانور واقتحمت منزلي المواطنين أحمد نايف عيسة ومحمد خالد عيسة وفتشتهما واستجوبتهما ميدانيًا ثم اعتقلتهما ونقلتهما إلى جهة مجهولة، ونصب الجنود حاجزا على مفرق صانور لساعات فجر اليوم.
أما في بلدة نعلين غرب رام الله أقتحم جنود الاحتلال منطقة العين شمالي البلدة واعتقل الشاب مصطفى محمد عبد القادر الخواجا بعد تفتيش منزل أسرته واقتاده إلى جهة مجهولة.
وتعتقل قوات الاحتلال بين الحين والآخر الشبان من البلدة على خلفية المواجهات الأسبوعية ضد الجدار والاستيطان.