التصنيفات
الأخبار

هل يحتوي "آيفون 8" على ميزة "التوصيل الذكي"؟

أشار تقرير صادر حديثاً إلى إمكانية احتواء هاتف آيفون 8 iPhone، وهو هاتف شركة آبل الأحدث المنتظر، على ميزة التوصيل الذكي Smart Connector الموجودة على ظهر الهاتف والتي تظهر على شكل ثلاث نقط على غرار نقط التوصيل الذكية الموجودة على أجهزة حواسيب #آيباد_برو اللوحية والتي يمكن استعمالها لتوصيل#نظارة_الواقع_الافتراضي والواقع الغامر.
ويزعم التقرير إمكانية أن يتضمن هاتف #آيفون_8 الجديد موصل ذكي للشحن اللاسلكي لتشغيل نظارات الواقع الافتراضي والواقع الغامر، حيث تبحث الشركة عن طرق مبتكرة لتمييز نفسها عن المنافسة، وهي الميزة التي انتشرت حولها الشائعات على نطاق واسع ومتوقع تواجدها بقوة ضمن الهاتف، كما يمكن استعمال هذه الميزة لربط الملحقات الأخرى.
وقد أهملت الشركة بشكل كبير ميزة التوصيل المغناطيسي الذكي الموجودة على حواسيب آيباد برو اللوحية من قياس 12.9 إنش منذ إطلاقها في العام 2015، حيث اقتصر استعمالها على الإكسسوار الرسمي الوحيد من الشركة وهي لوحة المفاتيح الذكية من #آبل.
وكانت التسريبات قد كشفت خلال العام الماضي أن الشركة قد تتجه إلى تضمين هواتف آيفون 7 ميزة الموصل الذكي، إلا أنها قررت في نهاية الأمر إلغاء الفكرة، مما يجعل إمكانية إحياء هاتف آيفون 8 لفكرة الموصل الذكي أمراً ممكناً.
ويتوقع أن يتم الكشف عن آيفون 8 جنباً إلى جنب مع هواتف من عائلة #آيفون_7_إس في خريف عام 2017، وتشير المعلومات إلى إمكانية حصول هاتف آيفون 8 على أكبر عملية إعادة تصميم لهواتف #آيفون منذ صدوره قبل عقد من الزمان.
ويفترض أن يأتي الهاتف بخلطة تجمع بين الزجاج الجديد والهيكل الفولاذي المقاوم للصدأ مع شاشة من نوع OLED ممتدة من الحافة إلى الحافة مع أجهزة استشعار أخرى وزر قائمة رئيسية مدمج ضمن الشاشة مع دعم لتقنية #الشحن_اللاسلكي.
وقد أكدت مجموعة من المصادر الموثوقة على مدى الأشهر القليلة الماضية أن هاتف آيفون 8 سوف يشمل ميزة الشحن اللاسلكي دون الحاجة إلى غطاء مخصص، وظهرت في وقت سابق من هذا العام معلومات تشير إلى أن آبل قد أمضت السنوات الثلاث الماضية تعمل مع شركة Broadcom للوصول إلى حل للشحن اللاسلكي.

التصنيفات
الأخبار

ماذا وراء إطلاق أول آيفون أحمر؟

أعلنت شركة #آبل، الثلاثاء، عن إطلاق نسخة خاصة باللون الأحمر من هاتفيها الذكيين آيفون 7 وآيفون 7 بلس، وذلك في إطار شراكة تمتد لعشر سنوات مع منظمة “أحمر” RED، التي تتعاون مع شركات عدة لبيع منتجات باللون الأحمر يعود ريع جزء منها إلى مكافحة “فيروس عوز المناعة البشري المكتسب” المعروف باسم #الإيدز AIDSS.
وذكرت عملاقة التقنية الأميركية في بيان أن “هذا يعطي العملاء طريقة لم يسبق لها مثيل للمساهمة في الصندوق العالمي وجعل العالم أقرب إلى جيل خال من الإيدز”، مشيرة إلى أن النسخة الحمراء من هواتف آيفون ستكون متاحة للطلب عبر #الإنترنت وفي المتاجر حول العالم اعتباراً من الجمعة المقبل، 24 آذار/مارس 20177.
من جانبه، قال الرئيس التنفيذي لآبل، تيم كوك، في بيان: “منذ بدأنا العمل مع ريد قبل 10 أعوام، صنع عملاؤنا تأثيراً كبيراً في #مكافحة انتشار الإيدز من خلال شراء منتجاتنا، من النسخة الحمراء من آيبود تتش على طول الطريق إلى التشكيلة الحالية من منتجات بيتس وملحقات آيفون، وآيباد، وآبل ووتش”.
في المقابل، لفتت الرئيسة التنفيذية لمنظمة “ريد”، ديبورا دوغان، إلى أن “آبل الشركة المانحة الكبرى للصندوق الدولي، مساهمةً في أكثر من 130 مليون دولار أميركي كجزء من شراكتها مع ريد”.
وتابعت دوغان قائلة إن “الجمع بين الامتداد العالمي للهاتف الذكي الأكثر تفضيلاً حول العالم مع مساعينا لإتاحة الوصول إلى مضادات الفيروسات القهقرية – وهي عقاقير تُستخدم لمعالجة العدوى بالفيروسات القهقرية، وبخاصة فيروس العوز المناعي البشري AIDS – في دول جنوب الصحراء الكبرى في إفريقيا، يوفر للعملاء الآن فرصة رائعة لإحداث فرق والمساهمة في الصندوق العالمي من خلال شراء آيفون الجديد الأحمر الجميل”.
وفيما يتعلق بسعر النسخة الجديدة من آيفون 7، فقد قالت آبل إنها سوف تتوفر بسعتي 128 و256 جيغابايت، وذلك بسعر يبدأ من 749 دولاراً أميركياً.
يُشار إلى أن اللون الأحمر الجديد لهاتفي آيفون 7 وآيفون 7 بلس، ينضمان إلى النسخ السابقة للهاتفين، والتي تشمل الأسود اللامع والأسود المطفي والفضي والذهبي والذهبي الوردي. كما ستتوفر في 40 دولة بحلول نهاية آذار/مارس الجاري، بما في ذلك الإمارات العربية المتحدة.

التصنيفات
الأخبار

هذه البلدان لن تباع فيها نوكيا 3310

يستعد محبو هواتف وعلامة #نوكيا التجارية لاقتناء أحدث هواتفها التي كشفت عنها مؤخراً شركة HMD Global ضمن المؤتمر العالمي للجوال MWC 2017 الذي انعقد في مدينة #برشلونة الإسبانية، حيث تم الكشف عن مجموعة من #الهواتف من بينها الهاتف القديم الجديد الذي خطف الأنظار نوكيا 33100.
ويبدو أن سكان #الولايات_المتحدة و #كندا و #أستراليا قد يخيب أملهم، حيث إنه من المرجح أن يكون هذا الهاتف غير صالح للاستعمال من الناحية العملية في تلك البلدان، حيث حافظت شركة HMD Globall على بعض الجوانب الأكثر تميزاً في هاتف نوكيا 3310 مثل لوحة مفاتيح كبيرة والمتانة والبطارية وترددات الشبكات القديمة.
وأدى حفاظ الشركة على ترددات الشبكات القديمة إلى استحالة اتصال الهاتف تقريباً بمعظم الشركات المزودة لخدمات الهاتف المحمول في الوقت الحاضر، وتدعم النسخة الجديدة من الهاتف المتشابهة مع النسخة الأصلية ترددين هما 900 ميجاهيرتز و1800 ميغاهيرتز.
وكانت هذه الترددات تتوافق بسهولة مع #اتصالات_الجيل_الثاني من شبكات الهواتف المحمولة 2G خلال الفترة الذهبية لظهور هاتف نوكيا 3310 الأصلي، وأدى ظهور شبكة #الإنترنت إلى نهاية مرحلة هذه الترددات بشكل تدريجي في أجزاء كثيرة من العالم.
ويجب أن تدعم الهواتف ما لا يقل عن أربع ترددات من أجل أن تعمل في جميع أنحاء العالم من دون وجود أي قيود أو موانع، بما في ذلك ترددات 850 و800 و1800 و1900 ميغاهيرتز.
وتكمن المشكلة حالياً أن معظم الشركات المزودة لخدمات الهواتف المحمولة في الولايات المتحدة وكندا لم تعد تدعم الترددات العاملة في النسخة الجديدة من هاتف نوكيا 3310، وينطبق الأمر نفسه على أستراليا وسنغافورة حيث أنهت الشركات هناك العمل بترددات 900 و1800 ميغاهيرتز.
تجدر الإشارة إلى تمكن الشركة من بيع 126 مليون جهاز من الهاتف الأصلي منذ عرضته لأول مرة في شهر سبتمبر/أيلول عام 2000، وذلك قبل وجود هواتف #آيفون من #آبل.

التصنيفات
الأخبار

اعرف مستوى ضغط دمك من هاتفك

يُعتبر تطبيق Heart Habit أحد أفضل التطبيقات المتاحة لمستخدمي هواتف #آيفون وساعة #آبل الذكية لتتبع#ضغط_الدم على أساس يومي.
حيث تم تطوير التطبيق بالتعاون مع مجموعة من الأطباء والصيادلة وأخصائي التغذية في عدة جامعات أميركية من بينها جامعة ستانفورد.
ويحتاج التطبيق لعدة ثوانٍ أسبوعياً فقط لتتبع ومراقبة ضغط الدم والتفاصيل المرتبطة به كالإجهاد ومعدل الصوديوم وتناول الأدوية إن وجدت.
ويتكامل التطبيق مع ساعة آبل الذكية أو سوار فيتبيت مع قدرتها على استيراد المعلومات الصحية من تطبيق HealthKit تلقائياً.
ويساعد #التطبيق المستخدمين على تحقيق معدلات طبيعية لضغط الدم وذلك عبر تقديم محتويات تعليمية طبية وتوصيات شخصية. إذ يعتمد التطبيق على الأنشطة الخاصة بالمستخدم كمعدل النوم ومعدل الخطوات اليومي واللياقة البدنية إلى جانب تحليل نمط حياة المستخدم كتحديد معدلات الإجهاد والنظام الغذائي وغيرها بهدف تقديم توصيات فعالة للحفاظ على معدلات ضغط طبيعية.
يشار إلى أن تطبيق Heart Habit متوفر مجاناً عبر #متجر_آب_ستور ويُمكن لمستخدمي نظام آي أو إس تنزيله.

التصنيفات
الأخبار

سيلفي "ثلاثي الأبعاد" مرتقب في آيفون 8

تعتزم شركة آبل دعم هاتفها الذكي المنتظر #آيفون_8 بكاميرا أمامية مزودة بتقنية ثورية، وذلك حسب وصف مينغ شي كو المحلل بشركة كي جي آي سيكيورتيز المتخصصة في تحليلات السوق.
وأوضح المحلل، المعروف عنه دقة معلوماته حول منتجات آبل، أن التقنية التي ينتظر أن يزود بها هاتف #آيفون يمكنها استشعار محيط اللقطات، التي تصور بالهاتف، بشكل ثلاثي الأبعاد.
وأضاف كو أن الكاميرا ستزود بوحدة للاستشعار عبر الأشعة تحت الحمراء، ما يتيح لها التقاط صور ثلاثية الأبعاد، واستخدامها في عدة تطبيقات أخرى مثل التعرف على الوجوه، والتعرف على قزحية عين المستخدم.
وسيصنع مستشعر الكاميرا الأمامية الأساسي من قبل شركة سوني، على أن تتولى شركة فوكسكون أو شارب صنع وحدة الاستشعار عبر الأشعة الحمراء، وذلك حسب ما جاء في تقرير للمحلل نشرته شركة كيه جي آي سيكيوريتز.

وأكد المحلل أن #آبل ستفتح الباب، عبر الكاميرا الجديدة، أمام إصدار مجموعة من الألعاب المخصصة للهاتف، والتي يمُكنها استخدام تقنية الكاميرا لإنشاء مجسمات ثلاثية الأبعاد للمستخدم ودمجها باللعبة.
وأشار كو إلى أن نظام الكاميرا الأمامية يتيح دمج تفاصيل عميقة في اللقطات مع الصور ثنائية الأبعاد لإنشاء مجسمات ثلاثية الأبعاد دقيقة للمستخدم، أو لالتقاط صور شخصية #سيلفي ثلاثية الأبعاد.
وستستخدم آبل في نظام الكاميرا الأمامية الجديد خوارزميات لدمج المعلومات في الصور تم تطويرها من قبل شركة برايم سنس، وهي شركة استحوذت عليها في 2013، وهي الخوارزميات التي ستساعد #الكاميرا في استشعار محيط الصورة وتحديد أبعادها بدلاً من مجرد التقاطها بشكل ثنائي الأبعاد فقط.
وشدد مينج شي كو على أن الكاميرا الأمامية ستستخدم بشكل موسع في تطبيقات الواقع المعزز، حيث ينتظر أن تتمتع بدقة عالية في تحديد محيط المكان أمامها، وذلك بفضل مستشعر لإرسال واستقبال الأشعة الحمراء بدقة 1.4 ميغابكسل.

التصنيفات
الأخبار

هل يكون هاتف آيفون المقبل بشاشة وبطارية أكبر؟

تتجه شركة #آبل للإعلان عن هاتفها الرائد القادم المسمى آيفون 8 في شهر سبتمبر/أيلول القادم، حيث تشير أحدث التقارير الصادرة إلى أن الشركة قد توفر شاشة عرض وبطارية أكبر، وتتردد معلومات حول نية الشركة الأميركية الإعلان عن 3 نماذج جديدة.
ويعد نموذجين من هذه النماذج بمثابة إصدارات جديدة من هواتف #آيفون 7 و7 بلس فضلاً عن نموذج ثالث بمواصفات راقية من ناحية العتاد والسعر، والذي قد يكلف أكثر من ألف دولار مع اسم محتمل هو #آيفون_برو iPhone Pro.
ووفقاً للمحلل مينج-تشي كو من شركة “كي جي آي سيكيوريتيز” KGI Securities قد يحصل هاتف آيفون المقبل على شاشة عرض من نوع OLED بحجم 5.8 إنش مع المحافظة على حجم الهاتف ككل ليكون مقارباً لحجم هاتف آيفون 7 الحالية.
وينبغي على شركة آبل من أجل تحقيق تلك المعادلة إنهاء حواف الشاشة، بحيث تصبح الواجهة الأمامية للجهاز عبارة عن مجرد شاشة عرض كبيرة.
وبحسب الرسومات التوضيحية المرفقة، فقد تعمد الشركة إلى الإبقاء على بعض المساحة في الجزء السفلي من الجهة الأمامية للهاتف من أجل أزرار التنقل الافتراضية، وربما تفكر باستعمال شيء مناسب مع هواتف آيفون يشبه تقنية الشريط اللمسي، مع زر قائمة رئيسية افتراضي.
كما أوضح تقرير آخر أن آبل قد سجلت براءة اختراع لطريقة جديدة لتضمين حساس استشعار قارئ بصمة الأصابعضمن #الشاشة، ويبدو أن الشركة لا تريد وضع حساس استشعار قارئ بصمات الأصابع في الجزء الخلفي من الهاتف مثل معظم هواتف أندرويد.

الشاشة الكبيرة

وقد تكون شاشة العرض أطول من السابق، بحيث انها لن تتوافق مع نسبة ومعيار العرض 16:9، مما يعني إمكانية وجود مستطيلات سوداء على يمين ويسار مقطع الفيديو عند مشاهدته في وضع ملء الشاشة وفق نسبة 16:9.
بينما يظهر شريط أسود صغير بحجم 49 بيكسل على طرفي مقطع الفيديو عند مشاهدته في وضع ملء الشاشة وفق نسبة 21:9، وتسمح شاشة العرض الجديدة بالحصول على كثافة بيكسلات أكبر قد تصل إلى 528 بيكسل بالإنش الواحد.
ويعتبر هذا الرقم أعلى بكثير من هواتف آيفون 7 و7 بلس الحالية مع كثافة 326 و401 بيكسل بالإنش على التوالي، بحيث يقدم جودة عرض ألوان وصور وفيديوهات أعلى بكثير.
ووفقاً للمحلل مينج-تشي كو فقد وجدت آبل طريقة لإضافة المزيد من سعة وعمر البطارية بشكل يتوافق مع نفس الحجم المتوفر للبطارية حالياً، وربما تتبنى الشركة اللوحات الرئيسية من نوع PCB، والتي توفر مساحة إضافية للبطارية في حال كانت اللوحة الرئيسية أصغر حجماً.