أكدت الدكتورة مايسة الرازقى أستاذ الكبد بطب القاهرة، خلال ندوة نظمتها وحدة كبد الأطفال بمستشفى أبو الريش اليابانى، مساء أمس، عن علاج الأطفال المصابين بفيروس سى – أنه لا يوجد عائلة إلا وفيها شخص مصاب بفيروس سي، موضحة أنه يتم علاج الأطفال المصابين بالفيروس قبل حدوث مضاعفات ، وحتى لا يكون مصدرا للعدوى للآخرين .

 

وقالت إن الطفل الذى يعانى من فيروس سى لا يستطيع اللعب ، والحركة ، موضحة أنه إذا تم علاج الأطفال مبكرا ستكون الاستجابة سريعة ، مشيرة إلى أنه لابد من الحرص على تناول العلاج فى المواعيد المحددة له بأن يأخذ الطفل قرص واحد يوميا لعقار الهارفونى ، مشددة على ضرورة الالتزام بالجرعة والمواعيد.

 

وأوضحت أن عقار الهارفونى يتكون من عقارين معا ، ولا يوجد مجال للخبطة ، مشيرة إلى أن طبيب الكبد المتخصص لابد من الكشف على الطفل ، ولابد من عمل التحاليل المطلوبة قبل تناول العلاج.

 

وأشارت إلى أن العلاج يستمر لمدة 12 اسبوع حيث إن الطفل يأخذ 3 علب خلال كورس العلاج وتحتوى كل علبة على 28 قرص ، موضحة أنه لا يوجد عائلة إلا وفيها شخص مصاب بفيروس سي، ويتم علاج أى مريض بفيروس سى قبل حدوث مضاعفات ،حتى لا يعدى أحد،مؤكدة أن طفل فيروس سى لا يستطيع اللعب والحركة ،وبما أن العلاج مبكرا ستكون الاستجابة سريعة .

 

وتنصح بالجدية فى تناول العلاج موضحة أن عقار الهارفونى وهو عبارة عن دوائين معا والدواء هو قرص واحد ولا يوجد مجال للخبطة.

 

وأشارت إلى أنه لابد من طبيب الكبد المتخصص أن يكشف على الطفل، ولابد من عمل التحاليل المطلوبة قبل تناول العلاج .

 

وشددت على عدم وقف العلاج حتى لا يحدث تحور فى الفيروس ،موضحة أنه إذا ضاع قرص قبلها بيومين أو ثلاثة أيام،لابد من الحضور للعيادة لحل المشكلة أو أخذ علبة أخرى بديلة، ولابد من تثبيت ميعاد تناول العقار ،محذرة من تناول العقار مع الأدوية الأخرى حيث يمكن أن يتفاعل مع الأدوية الأخرى ويفقد فعاليته ، مؤكدة على استشارة الطبيب وليس الصيدلى فى أى مشكلة تعترضها.

 

وأشارت إلى أنه بعد الانتهاء من العلبة لابد من إحضار العلبة الفارغة لاستلام الأخرى ،موضحة أن عقار الهارفونى هو علاج فعال ،ولكنة مكلف جدا، مشيرة إلى أنه اذا لاحظت الأم أى أعراض على طفلها لابد أن تستشير الطبيب المعالج ،مؤكدة على ضرورة تغيير كل الأدوات الشخصية للطفل قبل استعمال العلاج مباشرة لعدم عودة الفيروس مرة أخرى.