نشر مركز ” خروب” المختص بالأبحاث والدراسات وإعادة التأهيل في مجال الاطفال ضحايا الاساءات والإهمال الاسرائيلي، اليوم، معطيات احصائية تناول فيها حالات الاساءة التي تعرض لها الاطفال، وتم توثيقها رسميا من قبل المنظومة الصحية الاسرائيلية في المستشفيات وصناديق الرضى المختلفة.ودشن المركز المذكور اليوم حملة واسعة تحت عنوان ” طفل من كل خمسة اطفال يتعرضون للإساءة ” بهدف طرح هذه القضية على جدول اعمال المختصين في هذا المجال من الاطباء وصولا لرياض الاطفال مرورا بالعائلات والوالدين و الاخصائيات الاجتماعيات .وأظهرت المعطيات الاحصائية تعرض 3,173 طفلا للإساءة بمختلف انواعها، تم رصدهم وتسجيلهم من قبل الطواقم الطبية عام 2015 .وعاني 415 من هؤلاء الاطفال الاهمال والهجران او الحرمان من تلقي العلاج الطبي، و 29% من هؤلاء الاطفال تعرضوا لإساءات جسدية ،و 12% اساءات نفسية ،و 9% تعرضوا للاعتداءات الجنسية من قبل اشخاص غي معروفين لديهم ” اجانب “، او من قبل اشخاص معروفين للأطفال من غير ابناء العائلة الصغيرة ـ 5% تعرضوا لاعتداءات جنسية من قبل ابناء عائلاتهم، و 3% تعرضوا لإساءات اقتصادية مثل ” التشغيل” او الحرمان من الحقوق فيما تعرض 1% منهم لمضايقات شكلت تهديدا على حياتهم .

اترك تعليقًا

اترك رد