التصنيفات
الأخبار

عصابات المستوطنين تعتدي على سيارات لمقدسيين

قامت مجموعة من عصابات الإرهاب اليهودية، فجر اليوم الجمعة، بارتكاب عملية تخريب جديدة لممتلكات المقدسيين، واعتدت هذا المرة على سيارات الفلسطينيين في بيت صفافا، جنوب القدس المحتلة.
وقام المستوطنون بثقب إطارات السيارات وتكسير قسم منها، كذلك خطوا عليها وعلى الجدران القريبة عبارات عنصرية تدعو لقتل العرب والتنكيل بهم لإخراجهم من البلاد.
يذكر أن عصابة “تدفيع الثمن” اليهودية ارتكبت اعتداءات مشابهة بحق المواطنين وممتلكاتهم في القدس وخارجها دون ملاحقة من أجهزة أمن الاحتلال، رغم انتشار مئات الكاميرات التابعة لشرطة الاحتلال في كل أنحاء المدينة المقدسة وأحيائها.
وقبل أيام، أقدمت العصابات اليهودية على تكسير وإسقاط شواهد قبور في مقبرة بيت صفافا، وبحسب مصادر محلية فقد تم تدمير وإسقاط نحو 14 شاهدا، و”باشرت الشرطة التحقيق”.
يشار إلى أن مقبرة بيت صفافا القديمة غير بعيد عن المدرسة ثنائية اللغة ‘ياد بياد’ التي تم إحراقها من قبل ناشطي منظمة ‘لهافاه’ الإرهابية.
وقال حارس المقبرة إنه شاهد عددا من الشواهد محطمة، ولم يعتقد أن الأمر جديا يجدر الإبلاغ عنه. وفي الغداة لاحظ أن أعمال التخريب استمرت وطاولت شواهد أخرى.