وذكرت مصادر أمنية، السبت، أن القتيل، ويدعي حمد سالم سليمان 30 عاما، يعد من بين أحد العناصر الإرهابية الخطيرة المتخصصة في زرع وتفجير العبوات الناسفة والهجوم المسلح على أفراد الجيش والشرطة بوسط سيناء.

وأشارت المصادر إلى أن القتيل يعد أحد المنفذين لعملية اغتيال 5 أفراد من قوات الأمن في الثالث والعشرين من شهر يناير الماضي، حال عودتهم من إجازة مستقلين سيارة تاكسي.

وأضافت المصادر أنه تم استهداف القتيل خلال عملية نوعيه ناجحة لقوات الجيش الثالث، وضبط بحوزة القتيل بندقية آلية ونظارة ميدان وجهاز لاسلكي وذخيرة وسترة واقية من الرصاص.

وتشهد مناطق متفرقة في محافظة شمال سيناء هجمات ضد الجيش والشرطة والمدنيين، تبنت معظمها جماعة “أنصار بيت المقدس” التي أعلنت ولاءها لتنظيم “داعش” الإرهابي.
وتصاعدت وتيرة الهجمات في سيناء ومناطق مصرية أخرى منذ عزل الرئيس المنتمي إلى جماعة الإخوان محمد مرسي، في يوليو 2013، إثر مظاهرات شعبية حاشدة.