كشف جوزيه مورينيو المدير الفني لمانشستر يونايتد، عن غضبه من الإصابات العديدة التي ضربت صفوف الفريق، وذلك عقب انضمام الثنائي لوك شاو وإيريك بيلي لقائمة طويلة من الغيابات خلال الفترة الأخيرة.
وقال مورينيو في تصريحات عبر صحيفة “صن” البريطانية “لا أعرف سر هذه الإصابات، وأعتقد أن إصابة لوك شاو قوية، خصوصا أنها أجبرته على الخروج من الملعب بعد مرور 10 دقائق فقط من لقاء سوانزي”.
وواصل “لن أتحدث عن فيل جونز أو كريس سمولينغ الغائبان للإصابة، بل إنني سعيد للغاية بما فعله خوان ماتا، الذي قدم أقصى ما لديه ليكون جاهزًا لخوض المباراة”.
وأتم جوزيه مورينيو “سنفعل كل ما في وسعنا بمباراة سيلتا فيغو يوم الخميس في الدوري الأوروبي، وسواء تأهلنا للمباراة النهائية أم لا، سأكون سعيدًا بما قدمه اللاعبون هذا الموسم”.
وتضم قائمة إصابات مانشستر يونايتد كل من ماركو روخوس، زلاتان إبراهيموفيتش بخلاف جونز وسمولينغ وأخيرًا بيلي ولوك شاو.