في الوقت الذي واصل الاحتلال ملاحقته بساعات الليل لحراس المسجد الأقصى والتي أسفرت اعتقال 9 حراس سيتم عرضهم، اليوم الثلاثاء، على المحكمة لتمديد اعتقالهم، فجرا صعدت قوات الاحتلال من عمليات الدهم في الضفة الغربية وقامت باعتقال 8 شبان.
انتقاما منهم لمنع عالم آثار إسرائيلي من سرقة حجارة من داخل الأقصى القديم، شنت قوات الاحتلال حملة ليلية قامت خلالها باعتقال تسعة من حراس المسجد الأقصى، بعد اقتحام منازلهم في مدينة القدس.
في الضفة الغربية، اعتقلت قوات الاحتلال، فجر الثلاثاء، ثمانية مواطنين، وأعلن الاحتلال اعتقال مواطن في تل وآخر في بيت إيبا قضاء نابلس، إضافة إلى اعتقال مواطن في نعلين وآخر في قلنديا، ومواطنين اثنين في مدينة الخليل وآخرين في طوباس.
وادعى الاحتلال أن المعتقلين مطلوبون لأجهزته الأمنية، مشيرا إلى تحويلهم للتحقيق لدى الجهات الأمنية.
في محافظة نابلس، اعتقلت قوات الاحتلال الليلة الماضية وفجر اليوم الثلاثاء ثلاثة مواطنين بينهم فتاة جامعية.
واقتحمت دوريات الاحتلال بلدة تل غرب نابلس بعد منتصف الليل، واعتقلت الفتاة سجود أسعد ريحان (25 عاما)، وهي خريجة حديثا من كلية الهندسة بجامعة النجاح.
واندلعت مواجهات في منطقة العين بالبلدة، أطلق خلالها الجنود قنابل الغاز المسيل للدموع بكثافة.
كما اقتحم الجنود قرية بيت إيبا غرب نابلس، واعتقلت الشاب ضرار ظاهر قبالة (22 عاما)، بعد مداهمة منزله، وهو أسير محرر وخريج كلية الشريعة في جامعة النجاح.
أما الشاب الذي اعتقله الاحتلال على حاجز حوارة أمس بحجة محاولته تنفيذ عملية طعن، هو محمد الهندي (22 عاما) من عسكر الجديد شرقي نابلس.
في محافظة جنين، اقتحمت قوات الاحتلال الليلة الماضية مناطق شرق مدينة جنين ونصبت كمائن وحواجز، وصادرت حفارة آبار في بلدة دير أبو ضعيف.
وانتشر جنود الاحتلال على الطريق الالتفافي شرق مدينة جنين ونصبوا حاجزا عسكريا وأوقفوا عددا من المركبات والمواطنين، كما انتشروا في محيط معبر الجلمة وعلى شارع الناصرة في ساعات الليل.
وصادرت قوات الاحتلال صادرت في وقت مبكر من الليلة الماضية حفارة آبار من بلدة دير أبو ضعيف ونقلتها إلى معسكر سالم غربي المدينة.