فقد أعلنت وزارة الصحة اليابانية، الخميس، أن حوالي 22 ألف شخص أقدموا على الانتحار عام 2016، بانخفاض من أكثر من 30 ألف شخص انتحروا عام 2011، وهو العدد الأقل منذ عام 1994.

ويقسم عدد المنتحرين ما بين 15 ألف ذكر و7 آلاف أنثى.

وبذلت الحكومة جهودا حثيثة لمعالجة هذه المسألة، بدءا من تشريع وطني في عام 2006، وهذه هي السنة السابعة على التوالي التي ينخفض فيها عدد حالات الانتحار.

ويعتبر معدل الانتحار في اليابان الذي يبلغ 17.3 لكل مائة ألف شخص، الأعلى في العالم مقارنة بالدول الأخرى.

ويبلغ معدل الانتحار في الولايات المتحدة 13 شخصا لكل مائة ألف، وفي المملكة المتحدة أقل من عشرة.