صعد الاحتلال الإسرائيلي مؤخرا من عمليات الاقتحام والتفتيش في محافظات الضفة الغربية والتي تشمل اعتقالات ومصادرة ممتلكات ومركبات، في الوقت الذي عاد الجيش لنصب الحواجز العسكرية على الطرقات الرئيسية بين المدن، فيما تتوغل جرافات الاحتلال والمعدات العسكرية بين الحين والآخر بقطاع غزة.
فجر اليوم الأربعاء، اعتقلت قوات الاحتلال سبعة مواطنين في مداهمات شنتها بأنحاء متفرقة من الضفة الغربية، حيث أعلن الجيش اعتقال مواطن بقرية نعالين، وآخر في بيت سيرا، وثالث في بيت جالا، ومواطن من جبل اندازا، و3 في الرشايدة، ونقلتهم إلى جهات مجهولة للتحقيق.
وزعم أن المعتقلين ‘يشتبه في ضلوعهم’ بأنشطة مقاومة شعبية.
واقتحمت القوات عدد من القرى بمحافظة رام الله وسط الضفة الغربية المحتلة واعتقلت شابين وخربت منازل، كما واقتحمت بلدة نعلين غرب المدينة واعتقلت شابا، بعد مداهمة منزله وجرى نقله إلى المنطقة الشرقية ومنها إلى جهة مجهولة.
كما اعتقلت قوات الاحتلال مواطنا بعد اقتحام منزل أسرته في قرية بيت سيرا غرب المدينة، حيث أطلق الجنود القنابل الصوتية في حارات القرية، كما واقتحمت القوات قرية دير أبو مشعل من الواجهة الشمالية وداهمت منازل وقامت بتخريبها بعد أن فجرت الأبواب، وعبثت بمقتنياتها، حيث أقدم الجنود بصورة متعمدة على إحداث دمار في تلك المنازل بعد التحقيق مع ساكنيها.
وكانت قوات الاحتلال نصبت حواجز عسكرية على مداخل قرى شقيا والنبي صالح وقرية دير نظام، فيما عرقل الجنود حركة المواطنين على حاجز عطاره شمال المدينة.
واقتحمت القوات صباح اليوم، خربة ابزيق شرق مدينة طوباس وصادرت مركبة وجرارا زراعيا بشكل تعسفي، وصادر الجنود جرارا زراعيا وسيارة، حيث يعمل جنود الاحتلال بشكل متكرر على مصادرة مركبات وجرارات زراعية ومواشي، وأحيانا يفرضون عليها غرامات باهظة مقابل إعادتها لأصحابها، وأحيانا يكون مصيرها المصادرة لأسباب مختلفة.
إلى ذلك، توغلت عدة جرافات إسرائيلية صباح اليوم الأربعاء، لمسافة محدودة شرق بلدة القرارة شمال شرق مدينة خانيونس جنوب قطاع غزة.
وتوغلت أربع جرافات عسكرية توغلت في أراضي المواطنين انطلاقا من موقع ‘كسوفيم’ العسكري.
وقامت الجرافات العسكرية بأعمال تجريف بين الفينة والأخرى في محيط المكان، وسط تحليق مكثف للطيران على ارتفاعات منخفضة.