نظمت مديرية ثقافة قلقيلية بالتعاون مع محافظة قلقيلية، اليوم الثلاثاء، ندوة بعنوان “تعزيز العلاقة بين المواطن والحكومة” (آمال وتطلعات)، في دار المحافظة.

وأشاد وزير الثقافة عاطف ابو سيف في كلمته بصمود اهالي محافظة قلقيلية وتحديهم لإجراءات الاحتلال وعربدات المستوطنين، مؤكدا أن الحكومة وضعت نصب أعينها النهوض بواقع المحافظة، لذلك تم اعتمادها عنقودا زراعيا لما حباها الله من موارد طبيعية.

وأشار الى أن الحكومة تبذل جهودها من اجل تعزيز صمود المواطن في مواجهة سياسات واجراءات الاحتلال التعسفية، مشددا على ضرورة تعزيز العلاقة التكاملية بين المواطن ومؤسسات الدولة.

من جهته، استعرض محافظ قلقيلية رافع رواجبة التحديات التي يواجهها شعبنا الفلسطيني في ظل المؤامرة الأميركية والإسرائيلية الهادفة إلى تصفية القضية الفلسطينية.

وتطرّق الى واقع المحافظة والمعاناة التي يتكبدها المواطنون في ظل سياسة الاحتلال الهادفة الى سرقة الأرض والمياه ونهبها لصالح المشروع الاستيطاني.

وفي السياق، قام وزير الثقافة بمعاينة قطعة الارض التي خصصتها البلدية لصالح انشاء القصر الثقافي في محافظة قلقيلية، والذي سبق وأن تم البحث بموضوعه في وقت سابق.