أسيران من مخيم جنين وعرابة يدخلان أعواما جديدة في الأسر

 دخل، اليوم الثلاثاء، أسيران من مخيم جنين وبلدة عرابة، أعواما جديدة بالأسر في سجون الاحتلال الإسرائيلي .

وذكر منتصر سمور مدير نادي الأسير في جنين لـ”وفا”، أن الأسيرين، خليل موسى من مخيم جنين والمحكوم لمدة 20 عاما دخل عامه الـ17، ومحمد قاسم عارضه من عرابة دخل عامه الـ18 في سجون الاحتلال الإسرائيلي وهو محكوم مدى الحياة .

وقال شقيق الأسير العارضة، الأسير المحرر أحمد الذي أمضى هو الآخر 10 سنوات في سجون الاحتلال لـ”وفا”، إن والدته المسنة تعاني باستمرار من سياسة “المنع الأمني” مع أبنائها من الزيارة لسنوات طويلة والذي يندرج في سياسة العقاب التعسفي بحق ذوي الأسرى.

وأضاف” إن شقيقه عاني منذ فترة طويلة من مرض في القلب، وتماطل سلطات الاحتلال بمعالجته، وإدخال نظارة طبية له، كما يعاني من القرحة والروماتزم .

من جهتها، قالت عائلة الأسير مصباح لـ”وفا”، إن معاناتنا مستمرة منذ سنوات من الحرمان بزيارته، مشيرة الى تردي وضعه الصحي بعد اعتقاله وهو مصاب بالرقبة بشظايا رصاص الاحتلال، إضافة إلى معاناته من إلتهاب في الكولون، وعزله انفراديا لمدة 5 سنوات

اترك تعليقًا

اترك رد