شنت فصائل جهادية ومقاتلة فجر اليوم، الثلاثاء، هجوماً جديدا شرق دمشق بعد يومين من هجوم صدته قوات النظام السوري، بحسب عدة مصادر.
وقال متحدث باسم المعارضة السورية المسلحة إن المعارضة شنت هجوما جديدا فجرا في منطقة بشمال شرق دمشق واستعادت مواقع من جيش النظام.
وأفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان بأن “المعارك العنيفة تجددت فجر اليوم في محاور المعامل وكراش والكهرباء ومحيط السيرونكس بحي جوبر وأطرافه “.
وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن لوكالة فرانس برس إنه “سُمع دوي انفجار عنيف يرجح أنه ناجم عن هجوم بسيارة مفخخة على موقع لقوات النظام بين حي جوبر والقابون”.