قلقيلية – برعاية وزير التربية والتعليم أ. د. مروان عورتاني، ورعاية ومشاركة اللواء رافع رواجبة محافظ محافظة قلقيلية، نظمت مديرية التربية والتعليم في محافظة قلقيلية مؤتمر الإرشاد التربوي الرابع بعنوان “” العنف المدرسي أسبابه ونتائجه ” وذلك في قاعة الشهيد ياسر عرفات بمديرية التربية والتعليم،
وشارك في المؤتمر د. بشار عينابوسي ممثل وزارة التربية والتعليم وصالح ياسين مدير التربية والتعليم العالي، و د. نور الاقرع مدير جامعة القدس المفتوحة – فرع قلقيلية الدراسي، وخضر عودة مدير الدائرة الفنية ومنى عفانة مدير الدائرة الإدارية وعقاب شواهنة امين سر اتحاد المعلمين، وحشد من الأكاديميين وممثلي الأجهزة الأمنية والمؤسسات الرسمية والأهلية والأسرة التربوية والمرشدين والمرشدات والمجتمع المحلي.
محافظ قلقيلية تحدث بكلمة خلال الجلسة الافتتاحية اكد فيها أهمية المؤتمر كونه يعالج قضية هامة وهي العنف، خاصة في ظل سياسات وإجراءات الاحتلال الإسرائيلي وانتهاكاته لحقوق الانسان في فلسطين، والسياسة الإسرائيلية الممنهجة في ممارسة العنف ضد الأطفال، ان كان ذلك على صعيد الانتهاكات بحق العملية التعليمية او الاقتحامات للمدن والقرى الفلسطينية، إضافة الى الاثار النفسية التي تنعكس على الأطفال نتيجة إجراءات الاحتلال من اعتقال وقتل وتنكيل بالشعب الفلسطيني، وأكد المحافظ ان هناك مخططات لدى الاحتلال للتأثير السلبي على كافة شرائح المجتمع الفلسطيني ومن ضمنها شريحة الأطفال، مشددا على ضرورة العمل لمعالة العنف واثاره في المجتمع الفلسطيني.
من جانبه رحب مدير التربية والتعليم بالحضور وأكد على أهمية المؤتمر خاصة وانه يتناول موضوع العنف واسبابه ونتائجه، ودور الارشاد التربوي في معالجة ذلك، كون الارشاد التربوي رافعة لمكافحة العنف والحد منه منه، من اجل النماء السوي للطلبة وتوفير بيئة تربوية آمنة ومحفزة للابداع، كون العنف مساس بالإنسانية، وشكر ياسين قسم الارشاد التربوي والمرشدين التربويين على الاعداد والتنفيذ للمؤتمر الارشادي للعام الرابع على التوالي.
اما د. عينبوسي فقد استعرض السياسات والبرامج التي اعتمدتها وزارة التربية والتعليم للحد من العنف، مؤكدا ضرورة اطلاق حملة وطنية يشارك فيها الكل الفلسطيني لتعزيز سياسة الحد من العنف.
كما استعرض زهير خليف من قسم التقنيات التربوية في الجلسة الافتتاحية التي ادارتها المرشدة التربوية رانية الاشقر احصائيات حول استخدام الأطفال لمواقع التواصل الاجتماعي، واثر الألعاب الالكترونية في رفع مستويات العنف
وتضمنت فعاليات المؤتمر ثلاث جلسات متخصصة، حيث ادار الجلسة الاول د. رسمية عبد القادر، وتضمنت عرض لورقة عمل للد. محمود أبو زيد من مديرية جنين بعنوان “مظاهر العنف السائدة لدى طلبة المرحلة الأساسية الدنيا””، وورقة عمل للمرشدين التربويين د. ادريس محمد وصقر جرادات من مديرية شمال الخليل بعنوان “تجربة عملية في الحماية لطالب معنف من ذوي الهمة”، وورقة عمل للمرشدين محمد علي وعبد الحليم مراعبة من مديرية قلقيلية بعنوان “اثر الابتزاز الإلكتروني على سلوك الطلاب”، وورقة عمل للمرشدين التربويين الهام حج علي ومحمد عويد من مديرية سلفيت بعنوان “ممارسات الاحتلال الإسرائيلي على الصحة النفسية للأطفال”، وورقة عمل للمرشدة التربوية ياسمين جوابرة من مديرية قباطية بعنوان “الألعاب الإلكترونية وعلاقتها بالعنف”.
وفي الجلسة الثانية التي ترأسها د. وهيب أبو علبة، تضمنت عرض لورقة عمل للأستاذة زردة شبيطة من جامعة القدس المفتوحة بعنوان “الحبس المنزلي لأطفال القدس”، وورقة عمل للمرشدين التربويين مأمون شواهنة وختام عفانة وسوسن ميتاني من مديرية قلقيلية بعنوان “العنف المدرسي لدى طلبة المرحلة الأساسية العليا في محافظة قلقيلية”، وورقة عمل للمرشدين أشرف حنني ونهاد عمار من مديرية نابلس بعنوان “اثر عقوبة النقل التأديبي للطالب من مدرسة الى أخرى في تعديل السلوك”، وورقة عمل للمرشدة التربوية أشواق عبد اللطيف من مديرية ضواحي القدس بعنوان “اثر الألعاب الإلكترونية على العنف المدرسي”، وورقة عمل للمرشدة التربوية أماني الحاج من مديرية رام الله بعنوان “برنامج ارشدي للتعامل مع الأطفال ذوي النشاط الزائد”.
وفي الجلسة الثالثة التي ترأسها د. صلاح صبري من جامعة القدس المفتوحة، قدمت المرشدة التربوية ليلى خطيب ورقة عمل بعنوان “اثر الألعاب الالكترونية في رفع نسبة العنف”، وقدمت المرشدة التربوية ناهدة شتيوي من مديرية قلقيلية ورقة عمل بعنوان “جسر المحبة”، كما تم تقديم ورقة عمل للمرشدة التربوية سماح بصلات من مديرية قلقيلية بعنوان” الألعاب التربوية بيئة محفزة”، وورقة عمل للمرشدة التربوية نهاد رضوان من مديرية قلقيلية بعنوان” عبر عن غضبك صح لترتاح” وقدم المرشد التربوي حجازي يامين من مديرية قلقيلية ورقة عمل بعنوان “برنامج ارشادي لبدائل العنف “، وقدمت المرشد التربوي فراس ربع من مديرية قلقيلية ورقة عمل بعنوان “متشابهون ولكن مختلفون”
وأدارت ناريمان خليفة رئيس قسم الإرشاد التربوي النقاش مع الحضور والتوصيات، ومخرجات المؤتمر
وتم في نهاية المؤتمر تكريم المشاركين، وشكرت خليفة اللجنة العلمية للمؤتمر واللجنة التحضيرية وعريف المؤتمر المرشد باسم عبد الغني، ولجان الاشراف والتحضير ومقرر المؤتمر.