قلقيلية : بمشاركة اللواء رافع رواجبة محافظ محافظة قلقيلية و المهندس مازن غنيم رئيس سلطة المياه اعلن اليوم عن اطلاق مشروع اعداد دراسة شاملة لتزويد منطقة جورة عمرة بمياه الشرب، والممول من سلطة المياه.

وشارك في الاجتماع رئيس بلدية قلقيلية د.هاشم المصري وممثلون عن البلديات والمجالس المحلية، وناصر خروب عضو الغرفة التجارية، وممثلون عن المؤسسات ذات العلاقة، وممثلون عن المججموعة الاستشارية للتنمية والاعمار، ومركز اكوا الاستشاري.

وخلال الاجتماع رحب المحافظ برئيس سلطة المياه شاكرا جهوده واهتمامه بالمحافظة والمشاريع التنموية، مستعرضا واقع المحافظة واهمية تزويد منطقة جورة عمرة بالمياه كونها تعاني من شح خاصة في فصل الصيف، منوها الى وفرة المياه في المحافظة التي تقع على الحوض الغربي الذي يعتبر اكبر مخزون للمياه في فلسطين، داعيا الى استكمال ربط آبار المحافظة بالكهرباء وزيادة قدرتها الانتاجية وتنظيم قطاع المياه، مؤكدا على اهمية مشروع الخط الناقل الذي  سيغذي ٩ تجمعات سكانية، مؤكدا ان هذا المشروع يساهم بشكل اساسي في دعم صمود المواطنين والتصاقهم بارضهم، ومواجهتهم لقرارات الاحتلال التي تستهدف المحافظة.

من جهته اشاد رئيس سلطة المياه بصمود اهالي محافظة قلقيلية، مشيرا الى اننا في صراع مع الاحتلال الذي يهدف الى اعاقة قيام الدولة الفلسطينية، مضيفا ان هناك حملة استيطانية مسعورة هدفها سرقة مقدرات الشعب الفلسطيني وفي مقدمتها الارض والمياة، لافتا الى ان سلطة المياه تعمل وفق خطة وطنية مدروسة استطعنا الوصول الى كافة التجمعات السكانية وذلك لتلبية احتياجات المواطنين، مشددا على ان ازمة المياه لن تنتهي الا بزوال الاحتلال. ولخصوصية محافظة قلقيلية وصراعها مع الاحتلال اعطينا المحافظة اهتماما اكبر ولهذا نحن هنا للاعلان عن الدرسة لتزويد المنطقة الشرقية منها بالمياه، وشدد على اهمية الدراسة التي شملت مسحا لكافة المصادر الطبيعية ودراسة احتياجات المنطقة في موضوع المياه، مطالبا بالتعاون مع  الطواقم الفنية التي تقوم بالدراسة.

اما المهندس محمد المصري مدير الفريق الاستشاري فقدم استعراضا لمشروع الدراسة ومراحلها ودراسة الجدوى والمخططات الهندسية للمشروع.

اترك تعليقًا

اترك رد