اطلق جنود الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الأربعاء، النار على امرأة فلسطينية على حاجز الزعيّم شرقي القدس المحتلة.

وأفادت مصادر عبرية، أن جنود الاحتلال اطلقوا النار على المرأة للاشتباه بمحاولتها تنفيذ عملية طعن، مما أدى إلى استشهادها متأثرة بجروحها.
وقال شهود عيان: إنهم شاهدوا سيارة إسعاف إسرائيلية تنقل جثمان الشهيدة من المكان.
وكان شهود عيان قالوا إنهم سمعوا صوت إطلاق نار بالقرب من حاجز الزعيم، المقام على مدخل مدينة القدس الشرقي على الطريق المؤدية إلى مستوطنة “معاليه أدوميم” شرقا.
من ناحيتها ادعت الشرطة الإسرائيلية في بيان وزعته على وسائل الإعلام، أن المرأة حاولت طعن أحد عناصر الأمن، فتدخل عناصر الأمن الآخرين في المكان واطلقوا النار عليها وأصابوها دون أن يصاب أحد من الجنود بجروح.
ووصل إلى مكان إطلاق النار قائد شرطة الاحتلال في القدس يورام هليفي، واطلع على الأوضاع في المكان.