ورشة عمل حول إعادة استخدام المياه العادمة

ضمن مشروع التعاون الفلسطيني الهولندي في مجال المياه (بادوكو)، عقدت كلية الهندسة في جامعة بوليتكنك فلسطين ورشة عمل حول “إعادة استخدام المياه العادمة من ربو قص الحجر في صناعة الخرسانة الجاهزة والحجر الصناعي، بحضور رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور عماد الخطيب، ونائب رئيس الجامعة للشؤون الأكاديمية الدكتور مصطفى أبو الصفا، ونائب رئيس الجامعة لخدمة المجتمع الدكتور محمد غازي القواسمي، ومدير المشروع الأستاذ الدكتور نبيل الجولاني، والقطاع الخاص، وأعضاء الهيئة الأكاديمية في الجامعة، وممثلين عن سلطة جودة البيئة وبلدية الخليل واتحاد الحجر والرخام واصحاب مصانع انتاج الحجر الصناعي وعدد من المهتمين.

رحب أ. د. الجولاني بالحضور وأشاد بأهميّة المشروع على كافة المستويات، والهدف من المشروع في المساعدة على التخلص من مادة ربو المحاجر عن طريق استغلال مكوناتها في إنتاج مواد إنشائية، وكذلك المساعدة في التخفيف من أثرها السلبي على البيئة، والمحافظة على ديمومة صناعة قص الحجر في فلسطين.

وقد تحدث م. جواد الحاج مدير مركز الحجر والرخام عن الدراسة الاحصائية التي قام بها ضمن المشروع والمتعلقة بالمسح الإحصائي لعدد من المنشآت من حيث الحجم وكمية إنتاج الحجر واستهلاك المياه العذبة وانواع وكميات المخلفات الصلبة والسائلة التي تنتج بشكل شهري من عملية التصنيع وطرق علاجها والتخلص منها.

كما قدّم أ. د. نبيل الجولاني نتائج البحث العلمي الإيجابية والخاصة بإعادة استخدام مياه الربو في صناعة الخرسانة الجاهزة للتقليل من كميات المياه العذبه المستهلكة في تلك الصناعة. وتحدث د. رياض عبد الكريم من جامعة النجاح الوطنية المشاركة في المشروع عن الحجر الصناعي وكيف تطورت في فلسطين وأهميّتها وإمكانية استخدام مياه الربو في صناعة الحجر الصناعي، وتطرق إلى بعض النتائج الأولية المُتعلقة بهذا الموضوع والتي سيتم انجازها خلال الفصل الحالي في جامعة النجاح الوطنية.

في النهاية تحدث المهندس معتصم النتشة من كلية المهن التطبيقية عن دراسة الجدوى الإقتصادية التي قام بإعدادها ضمن المشروع والمُتعلقة بإعادة استخدام مياه ربو قص الحجر في صناعة الخرسانة الحجر الصناعي، وإمكانية إعادة تشغيل محطة عصير الربو المركزية التابعة لبلدية الخليل كأحد الخيارات المُتاحة للتخلص من مادة الربو.

والجدير بالذكر انّ هناك العديد من المحاولات والأبحاث التي تمت في جامعة بوليتكنك فلسطين لاستخدام “البودرة” في منتجات صديقة للبيئة وخاصة المواد الإنشائية مثل الطوب والبلاط والدهانات، كما تم تسجيل براءة اختراع عام 2006 من قبل أ. د. الجولاني في تصينع انابيب بلاستكية باستخدام ربو قص الحجر وتم تسجيلها لدى وزارة الاقتصاد.

في نهاية الورشة تم فتح باب النقاش والإستفسار عن محاور الورشة وتم الوصول إلى العديد من التوصيات والتي كان أهمها: ضرورة أن تتركز النشاطات المُختلفة لمشروع الشراكة الفلسطينية والهولندية في مجال المياه (بادوكو) على بحث مشكلات قطاع المياه الفلسطيني المُلحة وخاصة إعادة تدوير المياه العادمة من الصناعة وإيجاد الحلول المناسبة لها، وفتح آفاق البحث العلمي للكشف عن الأثار بعيدة المدى لاعادة استخدام مياه الربو على حديد التسليح في حال تم اعتمادها للأستخدام في انتاج الخرسانة الجاهزة والحجر الصناعي.

ضرورة دراسة امكانية توصيف استخدام مياه ربو قص الحجر من المؤسسات الحكومية ذات العلاقة وخاصة مؤسسة المواصفات المقاييس الفلسطينية، مما يسهم في توفير كيمات كبيرة من مياه الشرب المُستهلكة في صناعة الخرسانة.

 

 

اترك تعليقًا

اترك رد