برعاية اللواء رافع رواجبة محافظ محافظة قلقيلية نظمت مديرية التربية والتعليم العالي في محافظة قلقيلية  و  مجلس الأشخاص ذوي الإعاقة والجمعيات التي تعنى بقطاع ذوي الاحتياجات الخاصة في محافظة قلقيلية مسيرة جماهيرية واحتفال مركزي ومعرض الوسائل التعليمية الخاصة بغرف المصادر بمناسبة اليوم العالمي  لذوي الاحتياجات الخاصة .

وشارك في المسيرة نائب المحافظ العميد حسام أبو حمدة و بيان الطبيب عضو المجلس الثوري والدكتور نور الاقرع مدير جامعة القدس المفتوحة فرع قلقيلية والسيد خضر عودة مدير الدائرة الفنية و السيدة ناريمان خليفة رئيس قسم الارشاد و التربية الخاصة  والاستاذ مؤيد عفانة رئيس قسم العلاقات العامة في مديرية التربية و التعليم العالي ورئيس اتحاد الأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصىة المحافظة، ومدراء الدوائر الرسمية والأهلية ورؤساء البلديات والمجالس المحلية وجمع من الأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة وذويهم.

حيث انطلقت المسيرة من أمام مبنى البلدية وسط مدينة قلقيلية باتجاه دار المحافظة، ومن ثم توجه المشاركون في المسيرة إلى قاعة النخيل للمشاركة في الاحتفال المركزي.

وفي كلمته أشار نائب المحافظ إلى أن إحياء يوم المعاق والمشاركة في الفعاليات تعبير عن الوفاء والمساندة لقضايا الأشخاص ذوي الإعاقة، مؤكدا على حقهم في العيش بكرامة ضمن بيئة مناسبة لهم، مطالبا بالوقوف إلى جانبهم ومساندتهم في نقيل حقوقهم، داعيا إلى تطبيق قانون المعاق الفلسطيني، وتطرق إلى واقع الشعب الفلسطيني والمؤامرات الإقليمية والدولية التي تحاك للنيل من القضية الفلسطينية والحقوق المشروعة، مؤكدا أن شعبنا وبالرغم من المؤامرات ماض في تحقيق حلمه وبناء دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشريف.

من جانبه أكد بيان الطبيب على حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة ودورهم في المجتمع، وطالب بتطبيق قانون المعاق الفلسطيني رقم 4/99 خاصة في موضوع الخدمات الطبية والتأمين الصحي، مشيرا إلى أن القانون يكفل حقوقهم، مؤكدا الاستمرار في العمل من اجل نيل حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة.

ومن جانبها تحدثت أ. ناريمان خليفة إن سياسة التربية و التعليم العالي تتبنى خطة شاملة من خلال القوانين واللوائح التي تعطي الحق للأشخاص من ذوي الاحتياجات الخاصة لتوفير ‘التعليم للجميع’ في ظل بيئة تربوية تعليمية تتميز بجودتها العالية، وتطوير البنية التحتية لقطاع التعليم والمناهج ومعايير ووسائل التقييم، وتطوير قدرات العاملين من ذوي الاحتياجات الخاصة، وتطوير القوانين والأنظمة والارتقاء بالأداء المؤسسي لهم.

وتضمن الاحتفال افتتاح معرض الوسائل التعليمية الخاص بغرف المصادر باشراف أ. غادة غانم و معلمي و معلمات غرف المصادر والتعليم الجامع  في مديرية التربية و التعليم العالي محافظة قلقيلية، كما تضمن الاحتفال على العديد من الفقرات الفنية التي تسلط الضوء على واقع وحقوق الأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة شارك فيها طلاب جمعيات ومدارس من المحافظة.

شاهد :
دمج ذوي الاحتياجات الخاصة في المجتمع


شاهد :

مبادرات طلابية لدمج ذوي الاحتياجات الخاصة في مدارسهم

 

 

                                

 

 

اترك تعليقًا

اترك رد