من المقرر أن يعلن يوم 3 كانون الأول/ديسمبر المقبل عن اللاعب الفائز بجائزة الكرة الذهبية المقدمة من مجلة “فرانس فوتبول”.

ونشرت صحيفة “ليكيب” الفرنسية مقطع فيديو يحتوي على بعض اللاعبين الذين من الممكن أن يتواجدوا في القائمة النهائية للفوز بالكرة الذهبية.

ومنحت الصحيفة الفرنسية الأولوية في بداية المقطع للفرنسيين، إذ جاء كيليان مبابي الفائز بمونديال روسيا مع منتخب بلاده الفرنسي هذا العام، كذلك جائزة أفضل لاعب صاعد بالبطولة، في المقدمة من ثم لاعب فريق ريال مدريد الإسباني رافاييل فاران الذي توج أيضًا بالمونديال وبطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، وأخيرًا جاء الكرواتي لوكا مودريتش المتوج بجائزة الأفضل هذا الموسم والمرشح الأقوى للفوز بالذهب.

وسيطر البرتغالي كريستيانو رونالدو الفائز بخمس نسخ من الجائزة، وآخر من توج بها على المشهد مع بداية المقطع، من ثم يظهر الفرنسيان مبابي وفاران وهما يحتفلان ببطولة كأس العالم التي أقيمت الصيف الماضي على الأراضي الروسية، من ثم مودريتش وهو يقبل كأس دوري الأبطال، بعد ذلك تأتي الجائزة ويتم عرض بقية اللاعبين المرشحين المصري محمد صلاح، البرتغالي كريستيانو رونالدو، الأرجنتيني ليونيل ميسي، البرازيلي نيمار دا سيلفا، الفرنسي بول بوغبا، الفرنسي أنطوان غريزمان، الفرنسي نغولو كانتي، البلجيكي إيدين هازارد، من ثم جاء مبابي، فاران ومودريتش مرة أخرى بهذا الترتيب كإشارة منهم على إمكانية تواجد الثلاثي في القائمة النهائية.

ويبدو أن من الممكن خروج أحد من الثلاثي الذي توقعته الصحيفة ودخول الفرنسي الآخر أنطوان غريزمان الذي فاز بثلاثة بطولات غالية هذا العام، كأس العالم مع فرنسا، السوبر الأوروبي والدوري الأوروبي مع أتلتيكو مدريد.

وتقوم مجلة “فرانس فوتبول” بعقد استفتاء يحتوي على قائمة من 173 صحفيًا حول العالم بشكل غير معروف للجميع، إذ يقوم كل إعلامي باختيار أفضل 3 لاعبين من وجهة نظره، ليحصل الأول على 5 نقاط، الثاني على 3 نقاط والثالث على نقطة وحيدة.

ويعد كل من الأرجنتيني ليونيل ميسي لاعب فريق برشلونة الإسباني، والبرتغالي كريستيانو رونالدو لاعب فريق يوفنتوس الإيطالي، أكثر اللاعبين فوزا بالجائزة برصيد 10 نسخ منقسمين لكل منهما، إذا فاز ليو أعوام (2009، 2010، 2011، 2012، 2015)، فيما كان نصيب رونالدو أعوام 2008، 2013، 2014، 2016، 2017)، فيما يأتي أقرب منافسيهما كل من الفرنسي ميشيل بلاتيني برصيد 3 نسخ، والهولنديين ماركو فان باستين ويوهان كرويف برصيد 3 نسخ أيضًا.

ويعود آخر مرة فاز بها نجم فريق برشلونة ليونيل ميسي بالجائزة إلى عام 2015 بعد الفوز مع البلوغرانا بثلاثية الدوري والكأس وبطولة دوري أبطال أوروبا، كذلك كأس العالم للأندية وبطولة السوبر الأوروبي مع المدرب الإسباني لويس إنريكي الذي يتولى مهمة المنتخب الإسباني خلال الفترة الحالية.