قلقيلية: احتفت بنات العمرية الثانوية في قلقيلية وبتعاون مجموعة من المؤسسات ذات العلاقة بالبيئة والمجتمع المحلي وبدعم مديرية التربية والتعليم في قلقيلية من خلال إطلاق فعاليات ناديها البيئي (عمريتنا البهية الأبية)، وذلك بحضور ومشاركة خضر عودة مدير الدائرة الفنية في مديرية التربية والتعليم العالي وكل من م. هاني جعيدي رئيس قسم الأبنية ومحمد جبر رئيس قسم الصحة المدرسية، ووفاء جودة من الإغاثة الزراعية وسهير عودة من الإغاثة الطبية، ومديرة المدرسة هناء جعيدي، وحشد من المدعوين والمهتمين واسرة المدرسة، حيث تضمنت الفعالية أعمال درامية تؤكد على دور الإنسان تجاه البيئة من حوله والتمسك بالأرض والاعتزاز بالوطن قادتها طالبات المبادرة الطلابية، ولوحات تعبيرية مثلت العلاقة الوثيقة بأبعادها المختلفة وبما يعزز الاتجاهات الإيجابية لدى الطلبة إضافة إلى مقابلة نادي الإعلام ومسابقة صحية واختتمت بزراعة أشتال متنوعة في حديقة المدرسة.

خضر عودة أشاد بمدرسة بنات العمرية الثانوية، وإدارتها المتميزة وفريق العمل المعطاء وطالبات مبادرات ومجلس أمهات ومجتمع محلي مساند وأكد على أهمية إحياء المناسبات الوطنية وشكر الجميع على دعمهم لمسيرة التربية والتعليم وصروح العلم والمعرفة.

من جانبها سلطت وفاء جودة الضوء على مجموعة من قصص النجاح والتحدي للصمود والتمسك بالأرض، ونوهت سهير عودة إلى مسؤولية الجميع تجاه البيئة من حولنا من خلال برامج التثقيف الصحي.

اما هناء جعيدي فقد عبرت عن امتنانها للشراكة الحقيقية في إنجاح الفعالية من قبل المجتمع المحلي مؤسسات ومجلس أمهات وأهل الخير ولمديرية التربية والتعليم العالي في قلقيلية لدعمها كل عمل جاد بناء ولفريق عمل عمرية الخير على تعاونه ولمنسقة الصحة الميدانية  أزهار فرح ومنسقة اللجنة الصحية والأسر الصفية والمرشدة التربوية وللطالبات المبادرات على الجهد المبذول.