أسدل الستار مساء يوم الثلاثاء، على الدورة الثامنة من مهرجان مالمو للسينما العربية، والذي أقيم في السويد، بعد أن تمّ توزيع جوائز المهرجان، إذ فاز الفيلم الفلسطيني “واجب” لمخرجته آن ماري جاسر، بجائزة أفضل فيلم روائي طويل، كما حصل على جائزة “النقاد العرب” من المهرجان والمقدمة من جريدة النهار الكويتية.

وتشكلت لجنة تحكيم مسابقة الأفلام الروائية الطويلة من الممثلة المصرية منة شلبي والناقد اللبناني هوفيك حبشيان والمخرج المغربي حسن بنجلون؛ لتمنح اللجنة جائزتها في هذا المضمار للفيلم المغربي “وليلي” للمخرج فوزي بن سعيدي.

 

وفاز بجائزة أفضل فيلم روائي قصير الفيلم اللبناني ” آخر أيام رجل الغد” لمخرجه فادي باقي، فيما منحت اللجنة جائزتها للفيلم التونسي “بلاك مامبا” للمخرجة آمال قلاتي، كما وذهبت جائزة أفضل ممثل للتونسي علي يحياوي عن دوره في فيلم “بنزين”، فيما ذهبت جائزة أفضل ممثلة للعراقية زهراء غندور عن دورها في فيلم “الرحلة”، وفاز العراقي محمد دراجي بجائزة أفضل مخرج عن الفيلم ذاته.

كما فاز الفيلم المصري “فوتوكوبي” للمخرج تامر عشري بجائزة الجمهور والتي تقدمها بلدية مالمو ثالث كبرى مدن السويد وفاز الفيلم الأردني/التركي “مسافر: حلب – اسطنبول” بجائزة أفضل إنتاج والمقدمة من الاتحاد العام للفنانين العرب.

أمّا في مسابقة الأفلام الوثائقية، فقد تشكلت لجنة التحكيم من المخرجة الإماراتية نجوم الغانم والمخرج المصري محمود سليمان والمخرجة العراقية عايدة شليفر، وفاز فيها عن الأفلام الوثائقية القصيرة فيلم “في الظل” للمخرجة التونسية ندى حفيظي، بينما فاز الفيلم العراقي “الناجون من ساحة الفردوس” للمخرج عادل خالد بجائزة أفضل فيلم وثائقي قصير.

وغب ختامه، عرض المهرجان الفيلم المصري “عيار ناري”، وهو من تأليف هيثم دبور وإخراج كريم الشناوي وبطولة أحمد الفيشاوي ومحمد ممدوح وأحمد مالك وروبي وعارفة عبد الرسول وهنا شيحة.

ويعد مهرجان مالمو للسينما العربية الذي تأسس 2011 أحد أبرز المهرجانات السنوية التي تحتفي بالسينما العربية في الغرب.