أعلنت وزارة الداخلية الفرنسية أن قوات الأمن في مطار أورلي جنوب باريس قتلت صباح اليوم، السبت’ رجلا بعدما استولى على سلاح أحد العسكريين.
وقال الناطق باسم الوزارة بيار هنري برانديه لوكالة فرانس برس إنه في حوالى الساعة 08:30 من صباح اليوم السبت ‘استولى رجل على قطعة سلاح عسكري مناوب ثم لجأ إلى محل تجاري في المطار، قبل أن تقتله قوات الأمن’. وأضاف أنه لم يسقط جرحى.
وذكر شهود اتصلت بهم فرانس برس أنه تم إخلاء المطار. وقالت إدارة المطار إنه تم إغلاق مبنيي المطار، بينما ذكرت وزارة الداخلية أنه تم إجلاء حوالي ثلاثة آلاف شخص من المبنى الجنوبي.
من جهتها، قالت سلطات الطيران المدني إن حركة النقل الجوي توقفت بالكامل.
وقالت وزارة الداخلية إن الوزير برونو لورو توجه الى المكان.
وقال برانديه إن عملية تفتيش جارية لمعرفة إن كان الرجل يحمل متفجرات أم لا.