نغم – قلقيلية : تزامنا مع يوم الثقافة الوطني، نفذت مديرية التربية والتعليم في محافظة قلقيلية وعلى مدار يومين متتاليين مسابقة  أفضل لوحة تراثية أدائية  لمدارسها وذلك ضمن خطة الأنشطة الثقافية والعلمية والفنية،  وقالت نائلة فحماوي عودة مديرة التربية والتعليم في محافظة قلقيلية، إن هذه المسابقات تكشف عن المواهب الفنية للطلبة، مثمنة دور قسم النشاطات في المديرية على نشاطه الدؤوب ودوره البارز في اكتشاف هذه المواهب، وشاكرة قسم الإشراف التربوي على تعاونه في تحكيم المسابقات.
من جانبه شكر خضر عودة النائب الفني لمديرة التربية والتعليم، جميع المدارس والطلبة المشاركين وقال إن هذين اليومين شهدا فقرات متنوعة وأن هذه المسابقات بمثابة مهرجان فني احتاج الكثير من الجهد والتدريب والتنسيق، والذي يأتي ضمن منهجية تفعيل الانشطة الطلابية في المدارس كرافعة لتعزيز انتماء الطلبة، وتفعيل دور المدرسة مصدر الهام واشعاع فني ثقافي.
واشار معاذ نزال رئيس قسم النشاطات الى أن الانشطة الفنية تهدف الى استكشاف الذائقة الفنية لدى الطلبة وصهر مهاراتهم الفنية في بوتقة الابداع، لاستنهاض الطاقات الكامنة في الفن، وتجسدها فنا جميلا يدبّ على الارض.
مشرف النشاط الموسيقي مقبل عواد قال ان المدرسة الفائزة سوف تشارك في المسابقة المركزية والتي ستنظمها وزارة التربية والتعليم العالي في الثالث والعشرين من الشهر الجاري .
هذا وقد تنافست اكثر من عشرين مدرسة رسموا اجمل لوحات تراثية بلغة الجسد ، وتربع على عرشها مدرسة ذكور الرازي الاساسية والذين رسموا لوحة لاجئ بإشراف المعلم ضرغام جمعة .
واشرف على سير المسابقات وتحكيمها كل من : مقبل عواد مشرف النشاط الموسيقى، ضياء نصار مشرفة المرشدات، احمد خروب مشرف الكشافة .