يصل الرئيس الفلبيني رودريغو دي تيرتي اسرائيل في شهر ايار القادم وفقا لما تبلغ به رئيس وزراء اسرائيل بنيامين نتنياهو، أثناء لقائه لقسم شرق اسيا في الخارجية الاسرائيلية .
وقد نشرت المواقع العبرية اليوم هذه الزيارة التي تعتبر هي الأولى لرئيس الفلبين تحت عناوين مختلفة، فقد كتبت موقع صحيفة يديعوت احرونوت” بأن الرئيس الذي شبه نفسه بهتلر “الرئيس الشتام” يصل اسرائيل
واستذكر الموقع ما صدر عن رئيس الفلبين خاصة عندما شبه نفسه بهتلر، حيث قال “هتلر اباد 3 مليون يهودي، الان يوجد 3 مليون شخص مدمن على المخدرات، اكون سعيدا اذا قمت بقتلهم، اذا كان للألمان يوجد هتلر، فأنه يوجد للفلبيين أنا”، ولكنه عاد واعتذر على تشبيه نفسه بهتلر وذكر هذه المقارنة .
ولم يكتفي رئيس الفلبين بذكر هتلر فقد قال عن الرئيس الأمريكي السابق باراك اوبما “ابن العاهرة”، فيما رفع اصبعه الاوسط لدول الاتحاد الأوروبي، وهذا ما دفع الموقع العبري بوصفه “الرئيس الشتام”، ومع ذلك فقد اختار رئيس الفلبين اسرائيل كأول مكان يقوم بزيارته رسميا من بين الدول الغربية .