أصيبت مسنة فلسطينية، اليوم الاثنين، جراء الاعتداء عليها من قبل عدد من المستوطنين خلال عملها بحراثة الاراضي في قرية فرعتا غرب مدينة نابلس.وقال غسان دغلس مسؤول ملف الاستيطان في شمال الضفة الغربية لـ معا، ان أكثر من 20 مستوطنا اسرائيليا من البؤرة الاستطانية “حفات جلعاد” هاجموا المزارعين بالرغم من وجود تنسيق مع الجانب الاسرائيلي لحراثة اراضيهم.واضاف دغلس ان المسنة مريم السلمان (55 عاما) اصيبت بجروح ورضوض في منطقة الصدر، نتجية القاء المستوطنين الحجارة عليها، وقد وصفت اصابتها بالمتوسطة.

وأضاف أن المستوطنين حطموا جرارا زراعيا لعائلة المواطن عبد الله شناعة، واجبروه على التوقف، الامر الذى ادى الى اندلاع مواجهات بين عشرات المواطنين والمستوطنين في هذه المنطقة.