كره أنطونيو كونتي مدرب تشيلسي عدم اللعب في دوري أبطال اوروبا لكرة القدم وجعل مهمته ضمان تأهل متصدر الدوري الانجليزي الممتاز بشكل منتظم لمسابقة المستوى الأول للأندية في القارة.
وأبلغ كونتي مدرب يوفنتوس ومنتخب إيطاليا السابق وسائل اعلام بريطانية “دوري أبطال اوروبا، أعتقد أننا يجب أن نشارك فيها كل عام، يجب أن تكون منزلنا”.
وبعد فوز تشيلسي بالدوري الانجليزي الممتاز في 2014-2015 تحت قيادة جوزيه مورينيو تسببت مسيرة كارثية الموسم الماضي في فقدان المدرب البرتغالي منصبه وأنهى الفريق اللندني الموسم في المركز العاشر ليفشل في التأهل للعب في أوروبا.
وأضاف المدرب الإيطالي الذي عين مدربا لتشيلسي قبل بداية الموسم “بدأنا موسمنا ونحن نحاول القتال للنهاية من أجل الفوز باللقب حتى نكون في الوضع الصحيح قبل دوري الأبطال الموسم القادم، هذا هو هدفنا”.
وتابع “لم يكن سهلا أن تبدأ الموسم وتعرف أن ستة فرق قوية تنافس على اللقب والتأهل لدوري الأبطال”.
ويتقدم تشيلسي بفارق سبع نقاط على أقرب ملاحقيه في صدارة الترتيب ويقاتل توتنهام هوتسبير ومانشستر سيتي وليفربول وآرسنال ومانشستر يونايتد على أربعة مراكز مؤهلة لدوري الأبطال الموسم القادم.
وقال المدرب البالغ عمره 47 عاما “لا تنسوا، ضمن هؤلاء الفرق الستة لن يلعب اثنان في دوري الأبطال الموسم القادم، يجب عليهم المشاركة في الدوري الأوروبي وهي بطولة مختلفة قليلا”.
وأتم “الآن هذا الدوري صعب جدا جدا، الفوز باللقب واللعب في دوري الأبطال ليس سهلا”.
ويحل تشيلسي ضيفا على وست هام يونايتد صاحب المركز 11 اليوم، الإثنين، قبل أن يستضيف مانشستر يونايتد في دور الثمانية لكأس الاتحاد الإنجليزي في 13 آذار/مارس.