التصنيفات
الأخبار

مواجهات بالضفة والاحتلال يعتقل 14 فلسطينيا

اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي فجر اليوم الخميس، 14 فلسطينيا في مناطق مختلفة بالضفة الغربية المحتلة، فيما اندلعت مواجهات بين جنود الاحتلال والشبان في بعض المناطق.
واستولت قوات الاحتلال على أموال قدرت بآلاف الشواقل خلال مداهمة قرية الجلمة وصادرت سيارة استخدمت لنقل الأموال إلى عائلات، وفق ما ذكر بيان جيش الاحتلال.
واعتقلت قوات الاحتلال أربعة شبان بعد مداهمات ومواجهات في مخيم قلنديا شمال مدينة القدس، وبلدة سلواد شرق مدينة رام الله وسط الضفة الغربية المحتلة.
وقال شهود عيان إن قوة عسكرية كبيرة اقتحمت مخيم قلنديا، حيث تصدى لها عشرات الشبان ورشقوها بالحجارة والزجاجات الحارقة، فيما أطلق الاحتلال الرصاص الحي والقنابل الصوتية بكثافة داخل المخيم.
وأضافت المصادر أن الاحتلال اعتقل الشاب راشد خالد حمد والشاب أحمد خالد عبد الرؤوف، بعد مداهمة منزليهما والقيام بأعمال التخريب والتفتيش، كما قام بالتخريب مركبات للمواطنين في المخيم.

كما واعتقلت قوات الاحتلال بساعات متأخرة من ليل الأربعاء، فتاة فلسطينية على حاجز قلنديا العسكري شمال مدينة القدس المحتلة.
وادعت سلطات الاحتلال أن المواطنة تم اعتقالها بزعم نيتها تنفيذ عملية علما أن شقيقتها التي لا تتجاوز 7 أعوام كانت برفقتها.
وبحسب ما نشرته مواقع إسرائيلية فإن المواطنة المعتقلة حاولت العبور عبر الحاجز بدون تصريح وتم اعتقالها ونقلها إلى سجن هشارون بعد اعترافها بنيتها التخطيط لتنفيذ هجوم.
وفي بلدة سلواد، اعتقلت قوات الاحتلال الشاب رشاد محمد حماد والشاب رأفت رضوان حامد، كما سلمت الشاب محمد عمر حامد تبليغا لمراجعة المخابرات.
وفي محافظ نابلس، اعتقلت قوات الاحتلال فجر الخميس شابا من المدينة، وذكر شهود عيان أن قوات الاحتلال اقحمت منطقة الاتحاد في نابلس، واعتقلت الشاب كامل يوسف الباشا، بعد مداهمة منزله وتفتيشه في بناية البدوي.
واندلعت مواجهات عنيفة بين عشرات الشبان وقوات الاحتلال، أطلق خلالها الجنود الرصاص الحي وقنابل الصوت والغاز.

وفي القدس القديمة، اندلعت اشتباكات بالأيدي ليل الأربعاء، بين سكان الجالية الإفريقية في البلدة القديمة وقوات الاحتلال، بعد منعها من اقتحام المنازل بحجة البحث عن شبان.
وذكر شهود عيان أن قوات الاحتلال حاولت اقتحام منازل السكان في الجالية الإفريقية، المحاذية لباب المجلس” أحد أبواب المسجد الأقصى” بحجة البحث عن شبان، ولكن السكان تصدوا لهم ومنعوهم من اقتحام المنازل، قبل انسحابهم من المكان.
وأضافوا أن قوات الاحتلال اقتحمت الجالية الإفريقية، بعد إلقاء شبان المفرقعات نحو المستوطنين خلال مرورهم بالمدخل المؤدي إلى باب المجلس في شارع الواد بالبلدة القديمة في القدس.
يذكر أنها المرة الثانية التي تقوم فيها قوات الاحتلال باقتحام شارع الواد والجالية الإفريقية في البلدة القديمة خلال عدة أيام، قبيل حملة اعتقالات طالت ستة شبان.