مددت محكمة الصلح بالقدس المحتلة، مساء الإثنين، فترة اعتقال 6 شبان من سكان القدس القديمة إلى يوم الأربعاء.
وذكر محامي هيئة شؤون الأسرى والمحررين محمد محمود الذي يترافع عن أحدهم أن المحكمة مددت توقيف جميع الشبان حتى الأربعاء، ووجهت ضدهم تهمة المشاركة بمواجهات.
وكانت قوات الاحتلال اعتقلت الستة شبان في 24 من الشهر الجاري، وهم من سكان باب المجلس وشارع الواد، وأسمائهم: مصطفى أبو سنينة، عبود أبو سنينة، محمد عسيلة، نبيل سدر، عيسى فيراوي، سعيد فيراوي.
في حين مددت المحكمة اليوم توقيف الشاب محمد أبو قويدر (19عاما)، حتى يوم الجمعة المقبل. وكان اعتقل فجرًا من منزله في بلدة الطور شرق المسجد الأقصى.
وأفرجت شرطة الاحتلال بمركز صلاح الدين بالقدس عن الطفل بهاء أبو الحمام (12عاما)، بشرط الحبس المنزلي لـ5 أيام.
إلى ذلك، شنت قوات الاحتلال فجر اليوم الثلاثاء، حملة اعتقالات لشبان من بلدتي سلوان والعيساوية بمدينة القدس المحتلة، بعد مداهمة منازلهم وتفتيشها وبعثرة محتوياتها.
وذكر شهود عيان أن حملة الاعتقالات في سلوان طالت كلًا من: عدي أبو تايه، فؤاد القاق، محمد زيداني، محمد سامر سرحان، كريم الشيوخي، حماده عودة، أحمد الرجبي، مفيد العباسي، محمد موسى العباسي، فيما اعتقل مؤمن العباسي من عمله بعد مداهمه منزله وتفتيشه.
وداهمت قوات الاحتلال منازل أخرى في سلوان، وفتشتها وخرّبت محتوياتها، عرف منها منزلي الشابين عبد الرحيم العباسي، وعماد الدين العباسي، فيما سلمت عائلة الأخير استدعاءً للتحقيق معه ومع أخيه عدي.
في السياق، داهمت قوات الاحتلال عدة أحياء في بلدة العيساوية، وأفاد شهود عيان بأن قوات الاحتلال اعتقلت الشابين محمد عبد درويش، وخالد مصطفى، بعد تفتيش منازلهما وتخريب محتوياتهما.