غزة- أكدت كتائب عز الدين القسام الجناح العسكري لحماس أن التأسيس الحقيقي لمعركة تحرير فلسطين يمر عبر توحيد جهود الأمة وحشد طاقاتها نحو فلسطين والقدس والأقصى، مشددة على انها ستعمل على حشد هذه الجهود والطاقات بكافة أشكالها.
وقال المجلس العسكري العام لكتائب القسام في بيان وصل “معا” نسخة منه:” أن امتلاك أوراق القوة هي مهمتنا المقدسة وواجبنا الدائم الذي نسهر عليه ونسعى بكل طاقاتنا إليه، وإن سلاحنا هو شرف أمتنا وصمام الأمان لشعبنا وقضيتنا”.وتابع:” المجلس العسكري أن ما آلت إليه الصراعات في الامة وما وصلت إليه من حالة تشرذم وهوان تؤكد من جديد صوابية ما ذهبنا إليه من النأي بأنفسنا وقضيتنا العادلة عن كل الصراعات الداخلية في محيط فلسطين العربي والإسلامي، ولازال هذا هو موقفنا، وسيبقى كذلك “.وشدد المجلس العسكري أن محاولات أمريكا والاحتلال الاسرائيلي وأذنابهما في المنطقة لتسريع عجلة التطبيع والهرولة نحو الاحتلال وتثبيت وقائع في القدس لصالح الاحتلال من نقل للسفارة الأمريكية والتلويح بحلول مهينة للقضية من خلال تركيع شعبنا، كل ذلك رغم خطورته مصيره الفشل.واكد المجلس على محاولات لم الشمل ورأب الصدع وتحقيق الحدّ المقبول من الوحدة والتوافق الفلسطيني الذي تسعى إليه الحركة، مشددا أن إنهاء الانقسام وتوحيد الشعب الفلسطيني عملية صحية وهامة للشعب الفلسطيني ومقاومته، ولدينا الوعي الكامل والخبرة الكافية لتلافي الأخطار وتحييد النوايا السيئة تجاه منجزات المقاومة.