قلقيلية – عقدت اليوم بلدية قلقيلية لقاء جماهيريا بمناسبة مرور ستة اشهر على استلام المجلس البلدي الحالي بحضور  رئيس بلدية قلقيلية د. هاشم المصري  ونائبه د. باسم الهاشم وأعضاء المجلس البلدي ومدير البلدية م. عبد المؤمن عفانة وممثل  محافظة قلقيلية مروان خضر وممثلون عن المؤسسات الرسمية والأهلية وفصائل العمل الوطني، ووجهاء وشخصيات اعتبارية ونشطاء مجتمعيون ومواطنون ومهتمون  وادار اللقاء عضو المجلس البلدي مصطفى ابو صالح.
ورحب المصري  بالحضور مستهلا كلمته بالحديث عن القدس مستنكرا  فيها قرار ترامب  والتي  تجاوز كل الخطوط الحمراء باعتبار القدس عاصمة اسرائيل والمخالف لجميع القرارات مؤكدا بان القرار لن يغير من واقعنا وستظل القدس  العاصمة الابدية لدولة فلسطين  قائلا لن نقف اما هذه المشاكل والاعاقات وسنظل شعبا حيا بإرادته وعلمه مثمنا حضورهم ومشاركتهم فعاليات المجلس البلدي وحرصهم على نمو وازدهار المدينة  مشيرا الى ان تنظيم هذا اللقاء   يأتي ضمن سياسة الباب المفتوح وتعزيز المشاركة المجتمعية التي تنتهجها  بلدية قلقيلية تجاه المجتمع المحلي للمضي قدما نحو تطوير الخدمات وتحقيقا للمصلحة العامة.
واستعرض المصري  التقرير المالي ونفقات المشاريع والاعمال التطويرية خلال الستة اشهر الماضية  تناول فيها  تقرير الارصدة النقدية والبنوك والايرادات والنفقات لكافة المشاريع والاعمال التطويرية واعانات المجتمع المحلي حسب القطاعات المختلفة.
واطلع  د. المصري الحضور على أبرز المشاريع التي تم إنجازها وخاصة  المشاريع والانشطة المتعلقة  بخدمات المواطنين الخاصة بالبنية التحتية والطرق والتعليم .
بدوره نائب رئيس البلدية د. باسم الهاشم استكمل تقرير الانجازات مستعرضا امام الحضور المشاريع التي تم انجازها و المشاريع المستقبلية  المراد تنفيذها في العام القادم 2018.
وفتح باب النقاش للجمهور لاستعراض استفساراتهم والاجابة عليها من قبل رئيس واعضاء المجلس البلدي
وابدى الحضور تقديرهم وتثمينهم لخطوة المجلس البلدي كونها تعزز النهج التشاركي والتكاملي مع المجتمع المحلي وتعمل على مشاركة المواطنين في صنع القرار وتعزز من المساءلة المجتمعية.