نفى أنطونيو كونتي مدرب تشيلسي، أن يكون قد تحلى بالسلبية عندما قال إن فريقه خرج من سباق المنافسة على لقب الدوري الإنجليزي الممتاز.
وأصر كونتي بعد الفوز 3-1 على هدرسفيلد تاون أمس، الثلاثاء، على أنه ببساطة يتحلى بالواقعية.
وبعد الخسارة 1-0 أمام وست هام يونايتد يوم السبت في الدوري الممتاز، قال كونتي إن تشيلسي لم يعد في موقف يسمح له باجتياز مانشستر سيتي، وأن فريقه لم يدخل من البداية أجواء المنافسة.
ورغم الفوز بسهولة في ضيافة هدرسفيلد وتأخر تشيلسي بفارق 11 نقطة عن مانشستر سيتي، الذي يواجه سوانزي سيتي اليوم الأربعاء، لا يعتقد كونتي أنه من الواقعية الحديث عن إمكانية اللحاق بسيتي.
وقال المدرب الإيطالي “هذه الحقيقة. مانشستر سيتي خاض 16 مباراة وفاز 15 مرة وتعادل مرة، نحن في 17 مباراة خسرنا أربع مرات”.
وأضاف “عند وجود منافس مثل مانشستر سيتي، يفوز في كل مباراة، يكون من الصعب التفكير في اللحاق بالصراع على اللقب”.
وتابع “يجب أن نتحلى بالواقعية وأن نقول الحقيقة، أفضل قول الحقيقة عن قول كذبة جيدة. أنا أتبع هذا الأسلوب… أفضل الحديث بأمانة شديدة مع لاعبي وجماهير الفريق”.
وأكد كونتي أن الواقعية لن تمنع فريقه، الذي سيلعب في دور الستة عشر بدوري أبطال أوروبا أمام برشلونة في شباط/فبراير المقبل، من مواصلة القتال حتى النهاية.
وقال كونتي “هذا لا يعني أننا لا نريد اللحاق بالمنافس، لكننا نأمل في تراجع حاد لسيتي وننجح في الفوز بكل مباراة بالمسابقة، ففي هذا الدوري لا يجب نسيان أن المنافسة صعبة جدًا، في كل مباراة يجب بذل 120% من المجهود الممكن وإلا ستفقد النقاط”.
واختتم “أعتقد أنه يجب أن نشعر بسعادة كبيرة بالأداء أمام هدرسفيلد، لأنه منذ البداية أظهرنا شخصيتنا ورغبتنا في الفوز أمام فريق جيد جدًا، وسبق أن فاز على مانشستر يونايتد، بينما عانى أمامه سيتي قبل أن يفوز”.