نزح عشرات آلاف المدنيين منذ أسبوع مع تقدم قوات النظام السوري في ريف حلب الشرقي بشمال سورية.
وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان، اليوم السبت، إن هذا النزوح يأتي هربا من كثافة القصف المدفعي والغارات السورية والروسية.
وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن لوكالة فرانس برس “نزح أكثر من ثلاثين ألف مدني، معظمهم من النساء والأطفال، من ريف حلب الشرقي منذ السبت الماضي مع سيطرة قوات النظام على قرى بأيدي الجهاديين، جراء القصف المدفعي والغارات السورية والروسية الكثيفة المواكبة للهجوم”.