وقامت مجموعة من الزوار برمي التمساح بالحجارة حتى الموت، في حديقة حيوانات البلفدير وسط تونس العاصمة. وتسببت إصابة بالرأس من حجرين من الحجم الكبير بموت التمساح.

ووفقا للأسوشيتد برس، قال طبيب بيطري في حديقة الحيوانات: “انه أمر مؤسف. لا تتصور ما يعانيه الحيوانات من الزوار”. وأضاف: “المواطنون يرمون القاذورات على الأرض… ويرمون الحجارة على الأسود وحيوانات فرس النهر”.

ويذكر أن انتشار صور لحديقة الحيوانات مغطاة بالقاذورات في تونس كانت قد تسببت بجدل كبير على وسائل التواصل الاجتماعي العام الماضي.