أدان اللواء رافع رواجبة محافظ محافظة قلقيلية قيام قوات الاحتلال الإسرائيلي صباح اليوم باقتحام مشفى درويش نزال الحكومي بمدينة قلقيلية، وقيامها بإلقاء عدداً من قنابل الصوت والمسيلة للدموع خلال الاقتحام مما خلف عدداً من حالات الاختناق.

جاء ذلك في بيان صحفي صدر عن مكتبه اليوم.

وقال المحافظ ” إن قوات الاحتلال تتمادى يوماً بعد يوم بأعمال الاقتحامات لكافة المؤسسات والمنشآت الخدماتيه والإنسانية، وهذا دليل صارخ على تمادي حكومة الاحتلال وجيشها في سياستها الإرهابية المنظمة بحق الشعب الفلسطيني وممتلكاته، وما شهده مشفى درويش نزال الحكومي في المدينة يعبر عن سياسة الاحتلال الممنهجة تجاه كل ما هو فلسطيني.

وطالب المحافظ .. بفضح سياسيات الاحتلال هذه، مناشداً المجتمع الدولي والمؤسسات الراعية لحقوق الإنسان التدخل الفوري والعاجل لحماية كافة المؤسسات الفلسطينية وفي مقدمة ذلك المنشآت الصحية، معتبراً  هذا الاقتحام هو مخالف لكافة الأعراف والمواثيق الإنسانية والدولية، وتعريض حياة المرضى من أبناء الشعب الفلسطيني  للخطر، وأن هذا الاقتحام  هو اعتداء همجي وجريمة نكراء يجب عدم التهاون فيه.