رام الله : انهى وفد الاتحاد العام للمعلمين الفلسطينيين زيارته للعاصمة الاردنية عمان والتي التقى فيها بمحلس نقابة المعلمين الاردنيين  وذلك لمناقشة أسس خلق شراكة دائمة وفاعلة بين النقابة والاتحاد . وتناولت اللقاءات بحث سبل تعزيز الشراكة والتعاون بينهما  وذلك لتعزيز العلاقات الثنائية واكتساب الخبرات النقابية لتطوير العمل النقابي وخدمة المعلمين في كل  من فلسطين والاردن.
هذا وقدم نقيب المعلمين الاردنيين باسل فريحات شرحا تفصيليا عن اوضاع المعلمين الاردنيين وعن القضايا المطلبية التي تعمل على تحقيقها نقابة المعلمين الاردنيين وتم استعراض الانشطة والفعاليات والانجازات التي حققتها النقابة.
وبدوره أكد الامين العام للاتحاد العام للمعلمين الفلسطينيين  سائد ارزيقات على العلاقات الاخوية بين فلسطين والاردن وتشابه القضايا المتعلقة بالمعلمين في البلدين، هذا وقدم ارزيقات شرحا وافيا لإنجازات الاتحاد والقضايا المطلبية التي ما زال الاتحاد يعمل على تحقيقها وعلى رأسها انصاف الاداريين وسكرتيري المدارسمن جهة اخرى ناقش المجتمعون الانظمة الداخلية الناظمة للاتحاد والنقابة وآليات الانتخابات المتبعة عند الطرفين.
من جانبه قدم  ابراهيم شبانه نائب نقيب المعلمين الاردنيين شرحا وافيا عن الية عمل فروع النقابة وانشطتها، كما استعرض أ.خالد الزبون مسؤول ملف العلاقات الداخلية في اتحاد المعلمين الفسطينيين الية عمل الفروع وعلاقتها بالامانة العامة للاتحاد.
وبدوره شدد حلمي حمدان مسؤول ملف العلاقات العربية في اتحاد المعلمين الفلسطينيين على أهمية استمرار وتطوير التنسيق العربي المشترك وذلك لمواجهة التحديات التي تواجه الوطن العربي والى ضرورة العمل على تطوير المناهج العربية لتساهم بشكل اساسي في بناء الشخصية العربية المنتمية لمجتمعها العربي وذلك من خلال خلق قيادة تربوية ونقابية قادرة على التغيير والمساهمة في تطوير المناهج وتحسين اوضاع المعلمين.
اما عبد الرحمن الزبن مسؤول العلاقات العربية والخارجية في نقابة المعلمين الاردنيين فشدد على استعداد للنقابة في التعاون مع اتحاد المعلمين لتأسيس عمل نقابي وتربوي مشترك بين النقابات  الاتحادات العربية.
بدوره استعرض محمد خلف مسؤول اللجنة الاجتماعية باتحاد المعلمين نشاطات الاتحاد الاجتماعية وتحدث عن الاحتفالات السنوية التي ينظمها الاتحاد لاستقبال المعلمين الجدد والذي سينظم في 2.11.2017 وحفل المتقاعدين الذي ينظم في يوم المعلم الفلسطيني كما أكد أ. زكي نمورة مسؤول لجنة العلاقات العامة بالاتحاد على اهمية استمرار التعاون والتنسيق المشترك بين الاتحاد والنقابة وصولا الى توقيع مذكرة شراكة بين الطرفين.
وفي سياق اخر شدد ارزيقات انه بات من الضروري تشريع قوانين خاصة بالمعلمين خاصة بما يتعلق بالرواتب لا علاقة لها بقوانين الخدمة المدنية والوظائف الاخرى وذلك من اجل الوصول الى اعتبار التعليم مهنة كبقية المهن في فلسطين والاردن وبقية الدول العربية، مشيرا الى قانون التربية والتعليم الذي اقر في فلسطين كما اشاد بالعلاقات التشاركية والتي تسود العلاقة بين اتحاد المعلمين ووزارة التربية والتعليم العالي الفلسطينية، واعلن ارزيقات  بأنه سيتم تحديد موعد لاحق لتوقيع مذكرة تفاهم ضمن احتفالية تعزز أُصر التعاون والتفاهم بين النقابة والاتحاد.
وفي اختتام الزيارة شارك وفد الاتحاد العام للمعلمين الفلسطينيين في احتفالية قسم المعلمين الجدد الذي نظمته النقابة في مدينة العقبة وفي الاحتفال قدم ارزيقات درع تقديري لنقيب المعلمين الاردنيين  باسل افريحات وبدوره قدم افريحات درع النقابة للاتحاد وفي نهاية الحفل زار الوفد احدى مدارس التميز والابداع في مدينة العقبة واطلع على الية اختيار الطلبة طرق التعليم التي تتبع فيها .