قلقيلية : نفذت حركة الشبيبة الطلابية الذراع الطلابي لحركة التحرير الوطني الفلسطيني فتح في اقليم قلقيلية ورش عمل حول قضية وحقوق اللاجئين الفلسطينيين، وذلك في مدارس ذكور السعدية الثانوية في قلقيلية، اضر فيها مروان خضر مستشار محافظ قلقيلية، وبحضور ومشاركة أبو سائد قواس مسؤول حركة الشبيبة الطلابية في حركة فتح – إقليم قلقيلية قيس صبري منسق الشبيبة الطلابية في مدارس الذكور ومدير المدرسة عقاب شواهنة.
شواهنة رحب بالحضور شاكرا لحركة الشبيبة الطلابية جهودها الكبيرة في رفع الوعي الوطني لدى الطلبة، وفي ترسيخ القضايا الوطنية، والتي تشكل قضية اللاجئين محور هام فيها.
من جانبه استعرض مروان خضر تاريخ القضية الفلسطينية، ونشوء قضية اللاجئين الفلسطينيين، بعد احتلال اسرائيل للأراضي الفلسطينية وتهجير اهلها الشرعيين ونكبة فلسطين عام 1948، مؤكدا على حقوق الشعب الفلسطينية المشروعة الي أقرتها المواثيق والمعاهدات الدولية وخاصة المتعلقة باللاجئين الفلسطينيين، وحق العودة ومسؤولية العالم والامم المتحدة عن قضايا اللاجئين.
ابو سائد قواس أشار الى ان ورشة العمل هذه تأتي ضمن سلسلة ورش عمل ومحاضرات تنظمها الشبيبة الطلابية بهدف تعزيز الوعي الوطني، وكذلك ضمن برنامج الشبيبة الطلابية رفضا لقرار الاونروا بتقليص الخدمات في مستشفى الوكالة في قلقيلية تمهيدا لإغلاقه.
وقد تبع المحاضرات زيارة تضامنية من طلبة المدرسة لمستشفى الوكالة، والاعتصام في خيمة التضامن ضد اغلاق المستشفى، وإجراءات وكالة الغوث، حيث رفع الطلبة اليافطات والشعارات الرافضة لذلك، والمطالبة بحقوق اللاجئين.