قال رئيس الوزراء الفلسطيني، رامي الحمد الله، إنه ‘في حال لم توافق حماس على إجراء الانتخابات المحلية في موعدها المحدد، سيتم تأجيلها في قطاع غزة وإجراؤها في الضفة’.
وأضاف الحمد الله ردا على أسئلة الصحافيين، خلال تسيير قافلة من الأدوية لقطاع غزة، اليوم الأحد، من مستودعات وزارة الصحة المركزية بنابلس، أنه ‘بعد التشاور مع الرئيس محمود عباس والفصائل، تم إعطاء حماس مهلة لمدة أسبوع ستنتهي غدا للرد على قرار عقد الانتخابات المحلية في قطاع غزة، وأن الحكومة ستبت في هذه القضية خلال جلستها التي ستعقد يوم الثلاثاء المقبل في مدينة بيت لحم، بناء على رد حماس’.
وأشار رئيس الوزراء إلى أنه جرى اليوم ‘تسيير 27 شاحنة محملة بالأدوية لأبناء شعبنا في قطاع غزة، وذلك في إطار استمرار جهود القيادة والحكومة في دعم صمود وتلبية احتياجات أهلنا في القطاع’.
وأضاف ‘آمل أن تساهم شحنة الأدوية والمواد المخبرية هذه، والتي تشمل أدوية خاصة بعلاج السرطان وأدوية زراعة الكلى وأدوية خاصة بالأمراض المزمنة ومضادات حيوية في علاج عدد كبير من المرضى في القطاع، وسنستمر في جهودنا لتأمين احتياجات القطاع الصحية لأهلنا في غزة رغم كافة التحديات والعقبات’.
وأكد الحمد الله أن ‘قطاع غزة جزء أصيل من وطننا ولا دولة بدون غزة، وغزة كانت وما زالت على رأس سلم القيادة والحكومة، ونبذل جهودا جبارة لتلبية احتياجات أهلنا في القطاع في ظل الحصار الإسرائيلي، ومستمرون في عملنا على صعيد إعادة اعمار قطاع غزة، والنهوض بالخدمات المقدمة للمواطنين خاصة على صعيد قطاعات الصحة والتعليم والطاقة والمياه والبنية التحتية’.

اترك تعليقًا

اترك رد