رام الله : استقبل اتحاد المعلمين الفلسطينيين وفدا من الاتحاد الوطني للمعلمين البريطانيين، وتأتي هذه الخطوة ضمن الأنشطة المشتركة بين الاتحادين، وكان في استقبال الوفد الضيف سائد ارزيقات الامين العام للاتحاد العام للمعلمين الفلسطينيين، واعضاء الامانة العامة، وكادر الاتحاد،  حيث تم عقد لقاء مشترك ما بين الاتحادين، ومن ثم تم تنظيم زيارة إلى المدارس المحاذية لجدار الفصل العنصري.
وخلال اللقاء المشارك تطرق ارزيقات الى موضوع المناهج الفلسطينية الوطنية والتي يحاول الاحتلال التدخل بها من خلال منع تعليم بعض الكتب في القدس بشكل مباشر، كما تم نقاش الاعتداءات السافرة على المعلمين والطلاب المتواجدين قرب جدار الفصل العنصري من قبل الاحتلال الاسرائيلي، والمعاناة للوصول الى مدارسهم، كما تم نقاش الشأن السياسي، والتطرق الى وعد بلفور  والعمل على رفض دعوة الحكومة البريطانية للحكومة الاسرائيلية  للاحتفال بوعد بلفور، حيث تم الاتفاق على تنظيم احتجاجات في لندن لرفض هذا الاحتفال لما فيه من تكريس للظلم التاريخي الواقع على الشعب الفلسطيني نتيجة هذا الوعد وتم التأكيد على ضرورة تنسيق الخطوات في لندن بين الاتحادات للضغط على الحكومة البريطانية للتراجع عن هذه الدعوة، وتصحيح الخطأ التاريخي بحق الشعب الفلسطيني,
في ختام الزيارة تم التأكيد على أهمية استمرار التواصل والزيارات المتبادلة وأهمية الاستمرار في نقل واقع الاحتلال الاسرائيلي وتوثيق ذلك، وعرض بشاعة الاحتلال وانتهاكه للعملية التعليمية في المدارس في بريطانيا.

اترك تعليقًا

اترك رد