نغم – قلقيلية : ضمن مبادرة “من قصة نجاحكم نستلهم الابداع” التي تنفذها مديرية التربية والتعليم في محافظة قلقيلية وتستهدف طلبة المدارس من الصف العاشر الاساسي، وتستضيف شخصيات مجتمعية ريادية واكاديمية حققت الابداع على المستويين الوطني والعالمي، استضافت مديرية التربية الخبير الاحصائي العالمي د. علي بركات عميد كلية العلوم في جامعة النجاح الوطنية، والمتخصص في الاحصاء الحيوي.
نائلة فحماوي عودة مديرة التربية والتعليم افتتحت اللقاء بالترحيب بالمبدع الفلسطيني د. علي بركات، مشيرة الى تمايز د. بركات في مسيرته العلمية الطويلة، وتخصصه النادر والدقيق في الاحصاء الحيوي، واشارت الى فكرة المبادرة والتي تهدف الى الاستفادة من قصص نجاح رائدة في فلسطين وفي العالم مثل قصة الخبير بركات، من اجل تعزيز الدافعية نحو التعلم والاصرار على تحقيق النجاح، واستلهام تلك القصص لتحفيز الطلبة للإبداع والتميّز، وشكرت فحماوي ضيف برنامج التحفيز د. علي بركات على تلبية الدعوة والمشاركة في اللقاء مع الطلبة.
من جانبه استعرض د. بركات مع الطلبة المشاركين رحلة نجاحه والتي بدأت منذ اكثر من نصف قرن من الزمن مع العلم، وتدرجه في رحلة العلم، ودراسة الاحصاء لغاية حصاده درجة الدكتوراه والاستاذية في الاحصاء الحيوي مع مرتبة الشرف من جامعة كارولينا الشمالية في الولايات المتحدة الامريكية، وعمله الطويل في التجريس الجامعي والبحث العلمي، وتبوأه مراكز ادارية مرموقة كعميد لكلية العلوم عدة مرات وعميد لكلية الدراسات العليا في جامعة النجاح الوطنية، وناقش د. بركات مع الطلبة ضرورة العمل والجد والاجتهاد من اجل التمايز والابداع، واستثمار الفرصة المتاحة لديهم من اجل حصاد قمة التفوق، لفتح مجالات اوسع امامهم في اختبار تخصصاتهم العلمية، واكد د. بركات على ان ملكات التفوق متوفرة لكل طالب، وما ينقصه لاكتمالها هو العمل والدراسة، والمثابرة من اجل تحقيق النجاح، كما شرح د. بركات للطلبة تطبيقات الاحصاء في الحياة، واهمية هذا العلوم في العلوم المختلفة.
وقد ابدى الطلبة سعادتهم للمشاركة باللقاء، وتعرفهم على قصة نجاح اضافية لخبير فلسطيني استطاع ان يسجل بصمة عالمية في علم الاحصاء، خاصة وانه يوجد اختبار احصائي عالمي خاص ب د. بركات يدرس في الجامعات، واستلهام قصة نجاحه للجد والتفوق والابداع.