الرئيسية >> أخبار عبرية >> إسرائيل تنفي تصريحات تيلرسون بشأن وقف مخصصات الشهداء والأسرى

إسرائيل تنفي تصريحات تيلرسون بشأن وقف مخصصات الشهداء والأسرى

نفت إسرائيل، صباح اليوم الأربعاء، حقيقة ما صرح بهوزير الخارجية الأميركية، ريكس تيلرسون، في جلسة استماع في مجلس الشيوخ، والتي جاء فيها أن السلطة الفلسطينية ستوقف دفع مخصصات لذوي الشهداء والأسرى.

ونقلت صحيفة ‘هآرتس’ عن مسؤول إسرائيلي قوله ‘لا نعرف أي تغيير في سياسة السلطة الفلسطينية’، مضيفا أن السلطة الفلسطينية تواصل دفع أموال لعائلات الأسرى والشهداء.

وقال أيضا إن ‘السلطة الفلسطينية تواصل التحريض وامتداح الإرهاب وتشجيعه بواسطة دفع المخصصات’.

وكان وزير الأمن الإسرائيلي، أفيغدور ليبرمان، قد صرح، صباح اليوم، أنه لا يعلم عن أي تغيير في ساسة السلطة الفلسطينية بشأن المخصصات لعائلات الشهداء والأسرى.

وفي مقابلة مع إذاعة ‘ريشيت بيت’، قال ليبرمان ‘لم أر ما يشير إلى أن السلطة الفلسطينية أوقفت أو تنوي وفق دفع المخصصات’.

وأضاف أن إسرائيل تتابع عن كثب، وأنه حتى اللحظة لم ير أي توقف أو أي نية للتوقف عن الدفع لعائلات الشهداء والأسرى.

وكان تيلرسون قد صرح، يوم أمس الثلاثاء، أن السلطة الفلسطينية غيرت سياستها بشأن دفع المخصصات، وقال إنها تنوي وقف دفع المخصصات لمن أدينوا بعمليات قتل.

جاءت تصريحات تيلرسون هذه خلال جلسة استماع في مجلس السينات حول ميزانية وزارة الخارجية للعام 2018، والتي تشتمل على زيادة في المساعدات المالية التي ستقدم للسلطة الفلسطينية.

وردا على سؤال للسناتور الجمهوري جيم ريش، من ولاية إيداهو، بشأن ما تدفعه السلطة الفلسطينية لمن أدينوا بتنفيذ عمليات، قال تيلرسون ‘أستطيع أن أؤكد لك أن هذا الموضوع قد طرح بشكل مباشر خلال زيارة الرئيس الفلسطيني عباس. وأن الرئيس ترامب طرح ذلك أمامه’.

يشار إلى أن عباس كان قد اجتمع مع ترامب في البيت الأبيض، في مطلع أيار/مايو الماضي. وفي حينه قال المتحدث باسم البيت الأبيض، شون سبايسر، في نهاية الزيارة، إن ترامب ناقش مع عباس المخصصات التي تدفعها السلطة الفلسطينية لعائلات الشهداء والأسرى.

وأضاف تيلرسون أنه اجتمع بنفسه مع عباس، بعد ذلك، وقال له إنه يجب التوقف عن دفع هذه المخصصات، مشيرا إلى أن السلطة الفلسطينية غيرت سياستها، وإنها تنوي التوقف عن دفع المخصصات لمن أدين بعمليات قتل.