الرئيسية >> عربي ودولي >> السعودية وحلفاؤها تضطر للسماح بعبور الرحلات الجوية لقطر

السعودية وحلفاؤها تضطر للسماح بعبور الرحلات الجوية لقطر

اضطرت الإمارات اليوم، الثلاثاء، إلى تعديل قرارها بإغلاق مجالها الجوي أمام كافة الرحلات الجوية من وإلى قطر. وكانت الإمارات قد أعلنت، يوم الخميس الماضي، عن إغلاق مجالها الجوي أمام جميع الرحلات الجوية من وإلى قطر.

وقالت الهيئة العامة للطيران المدني الإماراتية، اليوم، إنها ملتزمة بقرارها الصادر الأسبوع الماضي، ومنع شركات الطيران القطرية والطائرات المسجلة في قطر كافة، من الهبوط في مطارات الإمارات أو العبور في أجوائها السيادية.

وتراجعت الإمارات عن قرارها السابق بالقول إن القرار لا يشمل شركات الطيران والطائرات غير المسجلة في قطر والراغبة في عبور أجواء الدولة من وإلى الدوحة.

وأصدرت السعودية والبحرين بيانات مشابهة نشرت في وكالات الأنباء الرسمية لهذه الدول.

وبحسب هذه البيانات، فإنه يتعين على الطائرات الخاصة والرحلات غير القطرية العارضة لأجواء الإمارات، تقديم طلب مسبق للجهة المعنية في الهيئة، بما لا يقل عن 24 ساعة، متضمناً قائمة بأسماء وجنسيات ملاحي وركاب الطائرة وكذلك بياناً بالشحنة التي تحملها.

وجاء تراجع هذه الدول، التي أعلنت الاثنين الماضي مع مصر وموريتانيا قطع علاقاتها مع قطر، بعد شكوى قدمها الرئيس التنفيذي للخطوط القطرية، أكبر الباكر، إلى المنظمة الدولية للطيران المدني مطالبا بالإعلان عن أن هذا الحظر الذي فرضته السعودية وحلفاؤها “ليس قانونيا، وأنه “حصار” ينتهك الاتفاقيات الدولية بخصوص النقل الجو.