الرئيسية >> أخبار فلسطين >> المستوطنون يعربدون بالضفة والاحتلال يعتقل 18 فلسطينيا

المستوطنون يعربدون بالضفة والاحتلال يعتقل 18 فلسطينيا

اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، فجر اليوم الثلاثاء، 18 فلسطينيا في مناطق مختلفة بالضفة الغربية المحتلة، فيما تم مصادرة مبالغ مالية بذريعة أنه يتم توظيفها لدعم المقاومة، وقال الجيش إن المعتقلين مطلوبون لأجهزة الاحتلال الأمنية.

واقتحمت قوات الاحتلال مدن وقرى فلسطينية ونفذت حملة دهم وتفتيش للمنازل بدوافع أمنية، حيث تم مصادرة مبالغ مالية بذريعة أنها توظف لدعم المقاومة، إذ تم تحويل المعتقلين للأجهزة الأمنية للاحتلال للتحقيق معهم بشبهات مقاومة الاحتلال وتنفيذ عمليات ضد المستوطنين.

في قضاء طولكرم، اعتقل جنود الاحتلال الأسير المحرر أيمن غنام من مخيم نور شمس ومحمد غالب من ضاحية ذنابة والأسير المحرر علاء عازم من طولكرم بعد مداهمة منزله وتفتيشه.

وفي محافظة الخليل اعتقل الاحتلال الطفل على غالب الرجبي، والشاب محمد سدر.

كما واقتحمت قوات الاحتلال اقتحمت بلدة إذنا غرب الخليل واعتقلت عادل محمد موسى أبو جحيشة (45 عاما)، وزوجته سوزان سلامة عاصي أبو جحيشة (42 عاما)، وطارق محمد مصطفى عوض (41 عاما) بعد تفتيش منازلهم والعبث بمحتوياتها.

ووسط تكثيف حملة الاعتقالات وممارسات الاحتلال، يواصل المستوطنون العربدة والاعتداء على الفلسطينيين، حيث أصيب ليل الإثنين، مواطنان عقب استهداف مركبتهما بالحجارة من قبل المستوطنين قرب حاجز حوارة جنوب نابلس.

وقال مسؤول ملف الاستيطان شمال الضفة، غسان دغلس، إن مجموعة من المستوطنين يعربدون بالقرب من حاجز حوارة، ويهاجمون مركبات المواطنين، الأمر الذي أدى إلى اصابة مواطنين اثنين برضوض، حيث جرى تقديم العلاج لهما في الميدان.

وأشار إلى إن المستوطنين كانوا قد هاجموا المزارعين في قرية كفر قليل القريبة من حاجز حوارة، ولم يبلغ عن إصابات.

إلى ذلك، يواصل جيش الاحتلال محاصرة البلدات الفلسطينية، حيث نصبت قواته بوابة حديدية جديدة، في سهل الرأس الأحمر أحد سهول البقيعة جنوب طوباس.

وأفاد مسؤول ملف الأغوار في محافظة طوباس معتز بشارات، بأن قوات الاحتلال نصبت، بوابة جديدة تفصل أراضي المواطنين في سهل البقيعة والأغوار الشمالية، لافتا إلى أن هذا الأمر سيؤدي إلى صعوبة التنقل بين المنطقتين.

كما وجرفت قوات الاحتلال طريقا زراعية، وشقت أخرى، ما أدى إلى إتلاف أجزاء من خط مياه في المنطقة ذاتها.