الرئيسية >> ثقافة >> بانكسي على الجدار مجددا: “نحن آسفون”

بانكسي على الجدار مجددا: “نحن آسفون”

استيقظ أهالي مدينة بيت لحم، اليوم الأربعاء، على ستارة حمراء، فوق جدار الفصل العنصري، والتي أزاحها ناشطون فلسطينيون، لتكشف عن لوحة يعتقد انّها للفنان البريطاني، بانكسي.

ونقش على الجدار، عبارة “”Er Sorr، ويعلوها شعار التاج البريطاني، قبل يوم واحد من مئوية وعد بلفور المشؤوم، وذلك بعد أن رفضت بريطانيا الاعتذار للشعب الفلسطيني.

وأزالت الستار عن اللوحة، سيدة تضع على وجهها قناعا يشبه وجه ملكة بريطانيا، فيما أسموها “لوحة الاعتذار”، عن مئة عام من المعاناة والتهجير والاحتلال.

من جهته، صرّح مدير فندق بانكسي، أو المعروف باسم “الفندق المحاط بالجدار”، أنّ الشعب الفلسطيني يطالب الحكومة والشعب البريطاني، بالاعتذار للشعب الفلسطيني على وعد بلفور، وليس الاحتفال بمرور مئة عام على صدوره”.

وكانت هناك أنباء قد تضاربت، حول اعتقال بانكسي في مدينة “هرتسليا” قبل أشهر، وهو ما تم نفيه من أكثر من مصدر لاحقًا.

وكان أهالي بيت لحم، قد استيقظوا على رسمة “غرافيتي” قبل يومين، تجمع بين الرئيس الأميركي دونالد ترامب، ورئيس الحكومة بنيامين نتنياهو، في قبلة وصفت بـ”الحارة”، وتم بعد يوم.