الرئيسية >> أخبار عبرية >> اقتحام قاعدة عسكرية إسرائيلية وسرقة وسائل قتالية

اقتحام قاعدة عسكرية إسرائيلية وسرقة وسائل قتالية

اقتحم مجهولون، يوم أمس الثلاثاء، قاعدة “بيلون” العسكرية التابعة للجيش الإسرائيلي في الجليل الأعلى، وسرقوا وسائل قتالية كثيرة منها.

وبحسب التحقيقات الأولية فقد سرق من القاعدة العسكرية نحو 2000 رصاصة بندقية “أم 16″، و 24 قنبلة قاذفة.

يشار إلى أن القاعدة العسكرية التي حصلت فيها السرقة تستخدمها كتيبة احتياط تابعة لقيادة الشمال العسكرية.

وفي أعقاب اكتشاف السرقة أجريت عملية تمشيط في المنطقة بحثا عن المسار الذي فر منه المقتحمون.

ولم يتم بعد العثور على المسروقات من القاعدة العسكرية، ويجري تحقيق مشترك في ذلك للشرطة العسكرية والشرطة الإسرائيلية.

يشار إلى أن عملية مماثلة وقعت، الإثنين الماضي، في قاعدة “حوما” التابعة لسلاح الهندسة في الجولان السوري المحتل، حيث سرقت عشرات العبوات بمواصفات الجودة، تشمل معجونة متفجرات وألغام.

وبدأ محققو الشرطة العسكرية الذين وصلوا إلى القاعدة باستجواب الجنود والضباط في القاعدة العسكرية، وسط مخاوف من وصولها إلى العالم السفلي واستخدام منظمات الجريمة لها.

وقد اكتشفت السرقة المشار إليها في أحد مخازن القاعدة العسكرية، حيث أنه بعد إجراء عملية إحصاء في المكان، تبين أن هناك نقصا كبيرا في الذخيرة، وفي أعقاب ذلك تم استدعاء محققي الشرطة العسكرية.

وتبين من التحقيقات الأولية أن هناك نقصا في العبوات والألغام المضادة للدبابات والعبوات من نوع “راعام”، وهي عبوات شظايا ضد الأفراد، ومعجونة متفجرات ومئات الرصاصات من نوع “5.56 ملم التي تستخدم في بندقية “ساعار” من طراز “أم 16”.