الرئيسية >> أخبار فلسطين >> الوفد الحكومي الفلسطيني يصل غزة وعباس يؤكد تحقيق المصالحة

الوفد الحكومي الفلسطيني يصل غزة وعباس يؤكد تحقيق المصالحة

بدأ وزراء حكومة التوافق الوطني التي يترأسها رامي الحمد الله، بالوصول إلى قطاع غزة عبر معبر بيت حانون (إيريز) شمالي القطاع.

وكان بين الوزراء الذين وصلوا وزير النقل والمواصلات سميح طبيلة، رئيس سلطة الطاقة ظافر ملحم، ووزير الحكم المحلي حسين الأعرج، ووزير التنمية الاجتماعية إبراهيم الشاعر، ووزير الاتصالات علام موسى، ورئيسة سلطة جودة البيئة عدالة الأتيرة، ومدير عام نادي القضاء الشرعي شادي عياد، وأمين عام مجلس الوزراء صلاح عليان.

هذا من المتوقع أن يصل رئيس الحكومة الحمد الله خلال الساعات المقبلة لغزة، لاستكمال خطوات “تمكين” عمل الحكومة بشكل رسمي في القطاع، بناءً على اتفاق المصالحة الذي جرى مؤخراً بين حركتي “فتح” و”حماس” والذي تدعمه مصر بشكل كبير.

وكان الوفد الأمني المصري، ظهر اليوم الأربعاء، غادر قطاع غزة متوجها للضفة الغريبة المحتلة، عن طريق معبر بيت حانون.

وفي سياق ذي صلة، أكد رئيس السلطة الفلسطينية، محمود عباس، ضرورة بذل كل الجهود وتنحية الخلافات، والعمل الفوري على تحقيق المصالحة الوطنية، لمواجهة المخاطر الجمة التي تحدق بالقضية الفلسطينية على الصعد كافة.

وقال عباس في تصريح “حرصا على إنجاح المصالحة، فقد أصدرنا تعليمات للحكومة بالتوجه إلى قطاع غزة، والعمل على إيجاد الحلول للمعاناة اليومية لأهلنا في القطاع، ووضع التوصيات المناسبة لذلك”.

وطالب عباس الشعب والقوى بالتركيز على التحديات القادمة التي تواجه المشروع الوطني، وذلك من خلال استغلال الفرصة المواتية لتحقيق الوحدة الوطنية، و”وحدة شعبنا وأرضنا التي تعتبر الرد الحقيقي على كل محاولات المساس بحقوقنا التي كفلتها القوانين والأعراف الدولية”.

وثمّن عباس الدور المصري لتحقيق المصالحة الوطنية.