الرئيسية >> مختارات >> “صَبَّح” على متابعيه فاعتقلته شرطة الاحتلال

“صَبَّح” على متابعيه فاعتقلته شرطة الاحتلال

اعتقلت شرطة الاحتلال الإسرائيلية، الأسبوع الماضي، شابًا فلسطينيا، بذريعة التخطيط لعملية، بعد أن اعتمدت على ترجمة خاطئة لمنشور كان قد نشره على “فيسبوك”، ألقى من خلاله تحية الصباح على متابعيه.

واعتمدت الشرطة على ترجمة فيسبوك التي تظهر تلقائيًا تحت المنشورات على الموقع، دون أن تطلع عليه شخصًا يجيد اللغة العربية، قبل عملية الاعتقال.

وفي التفاصيل، جاء أن فلسطينيًا شارك صورة له من ورشة بناء يعمل فيها، ظهر فيها متكئًا على آلة حفر وكتب فوق الصورة “يصبّحهم” (تحية الصباح – باللهجة العامية الفلسطينية)، ما قام مترجم فيسبوك التلقائي بترجمته للغة العبرية “اضربهم” وبالإنجليزية “hurt therm”.

وقامت قوات الشرطة بتحديد موقع الفلسطيني واعتقلته على الفور، دون العمل على التأكد من صحة الترجمة أو عرضها على متحدث للغة العربية، ضمن سلسلة الملاحقات السياسة التي تمارسها أجهزة الأمن الإسرائيلية، بزعم التحريض على مواقع التواصل الاجتماعي، بحق فلسطينيين.

وبعد أن خضع الشاب الفلسطيني للتحقيقات، تم الإفراج عنه بعد التحقق من سذاجة الخطأ الذي وقعت به الشرطة.

يذكر أن سلطات الاحتلال الإسرائيلي اعتقلت 450 فلسطينيا منذ اندلاع الهبة الشعبية في تشرين الأول/ أكتوبر 2015، وذلك بتهمة التحريض عبر “فيسبوك” ووسائل التواصل الاجتماعي، حيث أصدرت بحق العديد منهم أحكاما بالسجن الفعلي والبعض فرضت عليهم الاعتقال الإداري.