الرئيسية >> ثقافة >> ندوات وموسيقى وتوقيع كتب في رابع أيام معرض فلسطين الدولي للكتاب

ندوات وموسيقى وتوقيع كتب في رابع أيام معرض فلسطين الدولي للكتاب

راديو نغم :

تواصلت فعاليات النسخة الحادية عشرة من معرض فلسطين الدولي للكتاب، في مقر المكتبة الوطنية في مدينة رام الله.

وفي هذا السياق، عُقِدت  أربع ندوات، ثلاث منها في مقر المكتبة الوطنية وهي: “الرواية، سيرة الذات والمكان”، شارك فيها الروائي الجزائري واسيني الأعرج، ورزان إبراهيم من الأردن ـ فلسطين، ووسام رفيدي من فلسطين، ونوال حلاوة من كندا ـ فلسطين، وأدار الندوة وشاركت فيها الروائية ديمة السمان.

أما الندوة الثانية فكانت بعنوان “أدب المعتقلات، التجربة والواقع في الخطاب الثقافي لأدب المعتقلات”، وشارك فيها سهام أبو عواد من الأردن، وأسامة العيسة من فلسطين، وسامي الكيلاني من فلسطين، وأنور حامد، من بريطانيا ـ فلسطين، وأدارها وشارك فيها عمر نزال.

والندوة الثالثة كانت بعنوان “الترجمة والأدب، فلسطين والعالم، وقدمها وشارك فيها محمد أبو زيد، واستضافت وليد نبهان من مالطا ـ فلسطين، وإبراهيم أبو هشهش من فلسطين.

وفي الكلية العصرية في مدينة رام الله جرت ندوة بعنوان “الرواية بين اللغة وتقنيات السرد”، شارك فيها أحمد رفيق عوض، وصونيا خضر، وأدار الندوة وشارك فيها حسن عبد الله.

وفي فضاء الأطفال كان هناك لقاء عن تجربة الاعتقال المنزلي للأطفال المقدسيين، شارك فيه رانية حاتم وابنها محمد حاتم، وأدار اللقاء محمود عبد النبي، باشراكة مع مؤسسة أرماء، وكذلك كانت هناك ورشة قصص مصورة بعنوان “حكايات من الانتفاضة الأولى”، مع الفنانين باسل نصر، وسمير حرب، ورمزي الطويل، والختام كان مع ندوة “تهريب الوطن في الانتفاضة من خلال الفن والكتابة”، أدارتها وفاء عبد الرحمن، وشارك فيها نبيل عناني وأسامة العيسة، وعارف الحسيني.

وشاركت جمعية الكمنجاتي بسهرة فنية لفرقة الكمنجاتي في جناح لجنة القدس.

وعلى صعيد آخر، وقع عدد من الكتاب مجموعة من الكتب، فقد وقع أنور حامد روايته “مي وملح”، ووقع واسيني الأعرج روايته “مي”، فيما وقعت مايا أبو الحيات روايتها “جليتر”، وعلاء أبو عامر كتابه “فلسطين السورية الفينيقية”، ونوال حلاوة روايتها “الست زبيدة”، ودلال عبد الغني روايتها “ظل التانغو”، كما وقع مهيب البرغوثي كتابه “حقوق موت محفوظة”.